أنقرة تستضيف مؤتمراً دولياً حول “العراق بعد 2011”

انطلقت، اليوم الإثنين، في العاصمة التركية أنقرة، فعاليات المؤتمر الدولي الذي يحمل عنوان “العراق ما بعد 2011: الاقتصاد، السياسة، الأمن، الثقافة، الديناميكيات الاجتماعية، العلاقات الخارجية “.

وينظم المؤتمر مركز دراسات الشرق الأوسط “أورسام”، بالتعاون مع جامعة أنقرة حاجي بيرم.

ويناقش المؤتمر الذي يستمر على مدار يومين، الشؤون العراقية السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية، وواقع العلاقات العراقية الدولية والإقليمية ما بعد 2011، وآفاقها المستقبلية، مع تسليط الضوء على التطورات المحتملة للاحتجاجات التي يشهدها العراق.

ويهدف المؤتمر الذي ينعقد مع استمرار الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها العاصمة العراقية بغداد، ومحافظات أخرى، إلى تأسيس منصة بحثية أكاديمية لمناقشة طبيعة العلاقات العراقية الدولية والإقليمية، من خلال اتاحة الفرصة لشخصيات حكومية وغير حكومية، وكذا لطلاب وباحثين عراقيين وعرب وأجانب، للمشاركة في جلسات فعالياته التي ستقام بكلية الآداب بجامعة حاجي بيرم.

ومنذ بداية تشرين الأول الماضي، يشهد العراق احتجاجات شعبية تطالب بتحسين الأوضاع الاجتماعية والمعيشية، ورحيل الحكومة الحالية، راح ضحية هذه التظاهرات والاحتجاجات أكثر من 300 قتيل والاف الجرحى.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close