مصادر: قتيلان و38 جريحا في مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن ببغداد

ذكرت مصادر أمنية وطبية، الخميس، ان قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على عشرات المتظاهرين قرب جسرين في العاصمة ما أسفر عن سقوط 40 قتيلا وجريحا.

ونقلت “رويترز” عن المصادر قولها في تصريحات صحفية، اليوم، 21 تشرين الثاني 2019، إن شخصين قتلا وأصيب 38 آخرون في ساعة مبكرة اليوم بعد أن أطلقت القوات الأمنية قنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين بالقرب من جسرين رئيسيين في بغداد.

واوضحت ان سبب الوفاة في الحالتين كان إصابة مباشرة في الرأس بقنابل الغاز المسيل للدموع.

من جانبه نفى المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء عبد الكريم خلف، الأنباء التي تحدثت عن وجود خسائر بشرية في ساحتي التحرير والخلاني بالعاصمة بغداد، حيث أكد في بيان اليوم، انه “لا صحة للأخبار الملفقة التي تناولتها بعض وسائل الإعلام بشأن حدوث خسائر في ساحتي التحرير والخلاني”، مبينا انه “لم يحدث أي احتكاك بين القوات الأمنية والمتظاهرين في ساحتي التحرير والخلاني ببغداد”.

وكانت التظاهرات الاحتجاجية قد تجددت في بغداد وعدة محافظات لليوم السادس والعشرين على التوالي للمطالبة بإصلاح العملية السياسية، حيث تم نصب الخيام والسرادقات في ساحة التحرير والخلاني ببغداد ومحافظات البصرة وميسان والناصرية وواسط والمثنى والديوانية والنجف وكربلاء وبابل لاستيعاب الأعداد المتزايدة من المتظاهرين الذين يفدون إلى ساحات التظاهر رغم قساوة الظروف الجوية واقتراب موسم الشتاء

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close