طهران تقحم السليمانية بقضية الاحتجاجات في إيران

نشرت الوكالة الرسمية الايرانية “ارنا” صورة عنونتها بـ”حكاية نساء قدمن الى ايران للفوضى”.

وعلقت الوكالة على الصورة بان النساء هنّ من يقدن الاضطرابات في ايران ويشجعن الناس على الاحتجاج وهذا يطرح تساؤلا بشأن دور تلك النسوة في المدن المختلفة من البلاد.

وفي هذا الصدد اشارت الوكالة في خبرها الى امرأة تُدعى “فاطمة داوند” والتي تم اعتقالها اثناء محاولتها مغادرة ايران.

وذكرت الوكالة انه وفق المعلومات التي ادلت به “داوند” خلال التحقيقات معها فإن الاخيرة على تواصل مع المعارضة الايرانية في محافظة السليمانية في اقليم كوردستان بقصد اثارة الفوضى.

وبحسب الوكالة ايضا فان هناك نسوة اخريات متورطات مع “داوند”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close