حقوق الانسان في ذي قار: سرادق المعتصمين في ازدياد

وثقت المفوضية العليا للحقوق الإنسان، اليوم الجمعة (22 تشرين الثاني، 2019) ازدياد في عدد سرادق المعتصمين في محافظة ذي قار، فيما أشارت إلى ان التظاهرات في مركز المحافظة سلمية “عكس بعض الاقضية والنواحي”.

وقالت المفوضية في بيان، إن فريقها في ذي قار “وثق التوافد شبه اليومي للمواطنين وممثلي النقابات والاتحادات وطلبة الجامعات وابناء العشائر”، لافتاً إلى أن ” الفريق لاحظ ازدياد عدد السرادق الخاصة بالمعتصمين، مقارنة بالأيام الماضية”.

وأشار البيان، إلى “استمرار تقديم الطعام والشراب من قبل المواكب المنتشرة في ساحة الاعتصام وتواجد القوات الأمنية في محيط ساحة الاعتصام لتوفير الحماية للمتظاهرين وسيارات الدفاع المدني والإسعاف”، مضيفاً :”ويشهد لمحافظة ذي قار سلمية التظاهرات الحاصلة في مركز المحافظة، بعكس بعض الاقضية والنواحي التي شهدت حالات حرق للعديد من الاملاك العامة والخاصة ومنازل المسؤولين، كما حصل في اقضية الشطرة والرفاعي وغيرها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close