ايقاع حزين

ايقاع حزين

بقلم : شاكر فريد حسن

للحزن ايقاع مرير في القلب

كالملح في الجرح الجديد

أو كفراق الحبيب

أو كرحيل النازحين

عن الديار

إنه الموت اليومي

في ظل القهر والتمييز

والعنصرية

فهل قدرنا أن نحيا غربة

في وطننا ؟!

نحن أقوى

لن نرحل

ولن نموت

هنا باقون وصامدون

نحمل الصليب ونمضي

القادم أجمل

أخضر أخضر

كزيتون الجليل

فيا أيتها الأرض

التي اشتاقت للغيث

والفرح

متى يجيء المطر

وينبلج فجر جديد

وسنا ضوء سرمدي

في الأفق منتظر..؟!

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close