(30) معيار (لرئيس الوزراء)..منها ..ليس من (الكتل.. ولا المتظاهرين..ولا من العوائل العريقة)

بسم الله الرحمن الرحيم

نضع بالبحث.. (31 نقطة) .. تعكس مطالب الراي العام بارض الرافدين.. لمعايير رئيس الوزراء.. بنقاط واضحة..

مقدمة:

حتى لا يكون الحديث عن (رئاسة الوزراء) لعبة سياسية واعلامية.. الغرض منها اختزال (الازمة بمجرد شخص رئيس الوزراء).. لابعاد الانظار عن (جوهر الازمة).. فيجب معرفة حقائق.. بان ثلاث معرفات تتصارع على رئاسة الوزراء.. كما يبدو المشهد .. (الكتل السياسية واحزابها.. والمتظاهرين.. وما تسمى العوائل العريقة)؟ ويقصدون بالعوائل العريقة.. هي (العوائل الدينية.. والعوائل الاقطاعية السابقة) .. التي الاصح ان يطلق عليها (العوائل العتيقة الفاقدة للاهلية).. وهذه العوائل التي تصف نفسها (بالعريقة).. لديها مصالحها الخاصة قبل ان تقضي عليها ثورة 1958 .. (والمضحك هذه العوائل الاقطاعية) اسقطت بثورة 1958 لتعود من شباك العملية السياسية الفاسدة الحالية بعد 2003.. ولا نعرف لماذا توصف بعوائل عريقة.. فنسال عريقة بماذا (بنزاهتها مثلا؟؟ او باخلاقها) وجميع هذه العوائل سقطت بالقاضية بامتحان النزاهة بعد 2003.. فبعد ان كانت (تعيش على المساعدات ولا تملك شيء) اصبحوا من اصحاب المليارات بعد 2003.. فسادا واستغلالا ..

ندخل بصلب الموضوع:

ضرورة التفكير.. (بالبديل عن النظام السياسي الحالي).. بما يطرح بنظام رئاسي ولم يحددون (فدرالي او مركزي).. وقانون انتخابات فردي.. وتغير قانون الانتخابات .. الخ للوصول لانتخابات مبكرة.. مما يتطلب .. اعرف ماذا تريد.. لتتجنب الوقوع بما لا تريد.. فالراي العام الشعبي بوسط وجنوب العراق.. عند جمع اراءه.. يتبين بان رئيس الوزراء يريدونه بهذه المواصفات التي سنضعها بنقاط.. وبعد تطبيق هذه الخطوات.. ليترشح لنا رئيس وزراء بالمواصفات المطلوبة انعكاس للخبرة وتجارب الماضي، بعد طرح تساؤلات.. ووضع مواصفات، ماخذين بنظر الاعتبار بان الكتل السياسية لا تتعض من تجارب الماضي ومن سفك الدماء.. فكيف تتعض ومليارات المليارات من الدولارات يجنونها بلا تعب ولا ملل ولا كلل . . ولا محاسبة ولا محاكمة ولا خوف اصلا.. ومقابل لا شيء.. (اموال ليس كمثلها اموال) بكل تاريخ العالم تسرق بمغارة العراق.. لحرمان العراقيين من حقوقهم.. فعليه يجب وضع مواصفات رئيس الوزراء توضع كقوانين:

1. ان لا يكون فقط عراقيا بالجنسية.. وان لا يكون فقط حامل للجنسية العراقية وحدها.. بل يجب ان يكون عراقي الجنسية بالولادة ومن ابويين عراقيين بالجنسية والاصل والولادة .. ومتزوج من عراقية بالولادة من ابويين عراقيين بالجنسية والاصل والولادة.. (ولا يملكون جميع من ذكرنا اي جنسية اجنبية).. (حتى يكون رئيس الوزراء و المسؤول بشكل عام.. بمتناول العراقيين) .. وبعيدين عن (الاختراق الخارجي).. لان حملة الجنسية الاجنبية (لديهم مراكب الهروب).. للدول الاجنبية التي تجنسوا بجنسياتها.. (في حين لو كانوا بجنسية واحدة عراقية) حالهم حال (عمر حسن البشير .. رئيس السودان السابق) و(محمد حسني مبارك… رئيس مصر السابق).. اللذان تم محاكمتهما من قبل دولهم .. لانهم لا يملكون سفن النجاة والهروب (الجنسية الاجنبية).. فسهل على شعوبهم محاكمتهم..

2. يجب ان يكون رئيس الوزراء المرشح مع وزراءه.. وكذلك المسؤولين جميعا من مدير عام الى رئيس الجمهورية وما بينهما من الذين لم يشاركون بالعملية السياسية منذ عام 2003.. ولم يتسلم منصبا ولو كان مدير عام او مستشار او وكيل او .. برلماني او عضو مجالس المحافظات او الاقضية او النواحي او البلديات.. الخ.. الى رئيس جمهورية .. ويجب ان يطبق ذلك على من يترشح من البرلمانيين ومجالس المحافظات والاقضية والنواحي والبلديات.. الخ… مستقبلا ..

3. نظرا لان اي رئيس وزراء.. لن يتمكن من التعامل على (القوى السياسية الحالية).. حتى لو ظهر المهدي عج.. سيقولون له (ارجع من حيث اتيت يا ابن فاطمة لسنا لنا بك حاجة).. فعليه يجب تغيير قانون الاحزاب.. بحضر جميع الاحزاب القائمة على اساس قومي او مذهبي او عشائري او عائلي او ديني او مناطقي.. (بالتالي تسقط جميع الاحزاب الحالية).. ويسمح فقط للاحزاب القائمة على اسس فكرية بعيد عن ما ذكرنا سابقا.. ويسمح للاطياف الدينية والقومية والمذهبية باقامة جمعيات للدفاع عن حقوقها مدنيا.. حالنا حال الدول الناهضة بالعالم باوربا وامريكا واستراليا وكندا.. ولكن لا يجوز ان تتدخل بالسياسية..

4. لابعاد المغريات عن اي مرشح تؤدي به للانحراف.. مستقبلا.. وان يكون كل همه هذه المغريات.. فيجب الغاء جميع امتيازات الرئاسات الثلاث والبرلمان وما يسمى الدرجات الخاصة.. بان تكون رواتبهم تتناسب مع رواتب موظفي الدولة .. ويجب ان يتعهد من يترشح للمناصب العليا ومنها رئاسة الوزراء (بان لا يعمل بالتجارة)… وكذلك يجب تقليل الحمايات وارتال السيارات.. وان يتم تعين الحمايات من وزارة الداخلية.. حصرا.. وليس من الاحزاب والمليشيات.. وتلغى المخصصات عنهم لتوفير موارد لمستحقيها من الموطنين العراقيين..

5. يجب الاسراع بتاسيس (مؤسسة الخدمة الاتحادي) ياخذ على عاتقه التوظيف.. لابعاد صفقات الفساد (بالدرجات الوظيفية التي توزع على المسؤولين والبرلمانيين) لبيعها على الناس.. او توزيعها على الحزبيين واهل الواسطة.. والمقربين..

6. يجب ان يتم طرح سؤال.. لمن يطرحون (رئيس وزراء مستقل)؟؟ السؤال .. هل تقصدون (رئيس وزراء مستقل عن الاحزاب)؟؟ فهل المشكلة بالاحزاب ام باديولوجياتها وافكارها؟ فماذا ان كان مستقلا عن الاحزاب ويحمل فكرها المسموم.. (فعادل عبد المهدي ادعى انه مستقل ولكنه يحمل نفس السموم الفكرية للاسلاميين الفاسدين..)؟؟ (ماذا ان لم يكن بعثيا ولكن يحمل فكر صدامي وفكر البعث) كناجح الميزان؟؟ وامثال من يترحم على زمن صدام المقبور..

(ماذا ان لم يكن شيوعيا حزبيا. .ولكن يحمل الفكر الشيوعي)؟؟ ماذا ان لم يكن منتميا لمليشيات واحزاب موالية لايران.. ولكنه يتبنى الخيانة باعلانه الولاء لحاكم اجنبي خامنئي ببدعة ولاية الفقيه؟ ماذا ان لم يكن ضمن (قوائم سائرون وقبلها الاحرار) التابعة للتيار الصدري. .ولكنه كسائرون والاحرار من قبلهم يوالي مقتدى الصدر الذي رشح من قبلهم.. فلم يصل ممثل للصدريين للبرلمان والحكومة ودوائر الدولة الا بموافقة مقتدى الصدر؟؟ اجيبونا بالله عليكم؟

7. يجب ان لا يكون من الذين يتبنون الاديولوجيات السياسية مهما كان معرفها.. ذات الامتدادات الخارجية الاقليمية والدولية.. (كالقومية والاسلامية والشيوعية).. لنضمن (انتماءه للارض والشعب) لداخل العراق .. فيكون قوته من الداخل للخارج. .وليس من (الخارج للداخل)..

8. يجب ان يخضع لبوابات تنقية.. بان تكون له براءة ذمة من (لجنة اجتثاث البعث- المسالة والعدالة).. ليضاف لها.. يجب ان ياخذ ورقة براءة ذمة من (لجنة الخيانة العظمى والتخابر مع الجهات الاجنبية).. وورقة براءة ذمة من (لجنة خاصة للنزاهة) بانه لم يكن متورط بالفساد المالي والاداري .. وورقة براءة ذمة من (وزارة الداخلية) بعدم المحكومية..

9. يجب تفعيل قانوني الخيانة العظمى والتخابر مع الجهات الاجنبية مع كل السياسيين واحزابهم ليس فقط منذ 2003 ولكن ايضا ما قبلها.. فكل من يعلن ولاءه لزعيم اجنبي او يتبنى حزبا وفكرا ذات توجهات خارجية.. وكل من اتصل مع مسؤولين وقيادات عسكرية اجنبية من السياسيين والمدنيين.. ومن اسس مليشيات تجهر بولاءها لجهة اجنبية ودولة اجنبية وحاكم اجنبي.. يجب فورا احالته للمحاكم العظمى بتهمة الخيانة العظمى وياخذ اقصى العقوبات الممكنة جزاء خيانته ..

10. يجب جعل العراق نظام رئاسي فدرالي.. بتفعيل الفدرالية باقامة ثلاث اقاليم فدرالية بالعراق.. وليس اقليم واحد للاكراد .. وحرمان المكون الشيعي العربي.. والمكون السني من الاقاليم بمناطق اكثريتهم.. وكذلك يجب جعل مدينة النجف حصرا دولة كالفتيكان لترعى شؤون الشيعة بالعالم وتفك وصايتها السياسية والمالية عن الشيعة العرب بارض الرافدين.. المنكوبين بالسنة والمرجعيات العجمية واللبنانية وايران ..

11. يجب الاسراع بمحكمة دولية لمحاكمة مرتكبي المجازر ضد المتظاهرين بانتفاضة تشرين 2019.. لتكون عبرة لاي رئيس وزراء مقبل.. بانه لن ينجوا من العقاب ان سفك دماء الابرياء.. وليس هذا فحسب فيجب فتح جميع ملفات المجازر بالعراق لمعرفة مقترفيها كالمقابر الجماعية قبل 2003.. وسبايكر وسجن بادوش واحداث الموصل 2014.. الخ

12. ان يكون المرشح لرئاسة الوزراء او المرشحة.. من المشهود لهم بالمهنية.. ولا ينتمون لاي جهة سياسية . .ولا يحملون اديولوجية صفراء.. ويحملون شهادة لا تقل عن معهد ما بعد الثانوية .. (فكما تم تقليل عمر المرشحين للبرلمان الى 18 سنة اخيرا) كذلك يجب ان تشمل المرشحين لرئاسة الوزراء والبرلمان.. (خريجي المعاهد اضافة لحملة البكالوريوس والدكتوراه والماجستير)..

13. يتبين بان كل العوائل التي يطلق عليها (عريقة.. او عوائل شيعية عريقة او عوائل سنية عريقة.. او عوائل كوردية عريقة) يجب اجتثاثها من العمل السياسي ان امكن.. ولكن اولا يجب عدم السماح لها باخذ المناصب العليا والحساسة بالدولة العراقية… بعد فشل هذه العوائل وكشف فسادها.. وانها غير مؤهلة للحكم ولا تنتمي لابناء مكوناتها وشعبها.. والاخطر ارتباطاتها الخارجية والاقليمية مع دول خارجية بالمحصلة.. وهذا مكمن كارثي اخر..

14. يجب على رئيس الوزراء التعهد بتجنيب العراق (الحروب والازمات الخارجية والداخلية).. وعدم سحب الازمات الاقليمية للداخل العراقي.. وهذا يتطلب التعهد بمواجهة المليشيات والاحزاب والشخصيات التي هددت بجر الصراعات لداخل العراق اذا دخلت (دولة اجنبية ايران) بحرب ضد دولة اجنبية اخرى (امريكا)؟؟ بحرب ليس للعراق فيها ناقة ولا جمل..

15. يجب على رئيس الوزراء التعهد برفض جعل امن العراق واستقراره مرتهن (بقوى خارجية.. او باتفاقات دولية واقليمية).. مثال من اراد ربط امن العراق (باتفاق امريكي ايراني) ؟؟ وهذا ما جر الويلات على ارض الرافدين.. مما يتطلب من رئيس الوزراء القادم.. وضع اليات وواقيات للعراق تجنبه الصراعات الدولية والاقليمية ليكون ذلك مقياس نجاحه من عدمه.. واخضاع كل من يريد رهن استقرار العراق باتفاقيات اقليمية وخارجية للمحاكم بتهمة الخيانة العظمى.

16. يتعهد رئيس الوزراء الجديد.. بعدم ربط استقرار العراقيين والعراق.. (ببدع الطاولات المستديرة او المشاركة او المحاصصة او التشاركية او التوافقات .. الخ).. لان هذه المعرفات تجمع (لصوص، وفاسدين، عملاء، خونة، قتلة، زعماء مافيات، ذيول) ذاق الشعب منهم الويل والكوارث.. .

17. (ان يحدد رئيس الوزراء اولوياته).. لنعرف هل هي خارجية ام داخلية.. مثال بان (اكبر فشل لرؤساء الوزراء بعد 2003 .. هي اولوياتهم .. ) مثال ( عادل عبد المهدي اولوياته رفع جدران اسمنتية؟؟ وليس توفير فرص عمل لملايين العاطلين بالعراق) (عادل عبد المهدي اولولياته.. كسابقيه ايضا.. جعل العراق على طاولة ايرانية ودولية.. ضمن مبدأهم التقارب الايراني الامريكي بالعراق .. في وقت المفترض ان يبعد اي هيمنة اقليمية ودولية عن العراق.. ليكون مستقلا بقراراته ليكون القرار العراق من بغداد وليس طهران)..

(عادل عبد المهدي رفع جدران كونكريتية.. ولكن اتحداه ان يتجرأ ويرفع صور الحكام الاجانب بشوارع العراق التي تضعها المليشيات كصور زعماء ايران خميني و خامنئي.. الذان يعتبر كل منهم بزمنه القائد العام للقوات المسلحة الايرانية حسب الدستور الايراني).. (فمثلا عادل عبد المهدي.. اعتبر مجرد رفع جدران كونكريتية.. انجاز) في وقت ذلك لم يوفر فرص عمل لاي عاطل عن العمل.. ولم يوفر خدمات من كهرباءومجاري وماء صالح للشرب للاحياء العراقية.. ولم يوقف تهريب المخدرات من ايران للعراق.. ولم يؤدي لتقوية الاجهزة الامنية والعسكرية بشكل تكون اقوى من المليشيات وحشدها.. ولم يؤدي لاعتقال الفاسدين ولو فاسد كبير واحد.. ولم يؤدي لاستقلال العراق عن الهيمنة الايرانية.. المتمثله بصور زعماء ايران خميني وخامنئي بشوارع العراق.. واستعراضات عسكرية لمليشيات تجهر بولاءها لايران ترفع ا علام ايران بنص بغداد بشارع فلسطين باستعراضاتها العسكرية السنوية.. وتهدد حياة كل عراقي يرفض الهيمنة الايرانية على العراق..

18. نطرح سؤال.. باي مادة دستورية.. وضعت فقرة (ان يكون مرشح رئيس الوزراء. . .. مقبولا مرجعيا)؟؟ (نريد ان نعرف).. فقائمة الفتح الايرانية الولاء .. تريد رئيس وزراء (يحقق مطالب المرجعية والشعب تحت سقوف زمنية محددة)؟ ؟فما هي مطالب الشعب وما هي مطالب المرجعية بلا زحمة؟؟

19. رئيس الوزراء يجب ان يعيد قوة الاجهزة العسكرية والامنية الرسمية.. (لتكون اقوى من الطرف الثالث).. فدليل قوة الاجهزة الامنية في العالم.. هي عدم حاجتها للمليشيات والاجهزة التي تاتي بحالات استثنائية.. (فلا يمكن ان تصبح هناك اجهزة امنية قوية. بوجود حشد مليشياتي يجهر بولاءه لايران وخامنئي حاكم ايران.. ليس من مصلحته قوة الاجهزة الامنية والعسكرية بالعراق).

20. الموالين لايران يطرحون رئيس وزراء يريدونه تحت مصطلح (حازم وقوي وشجاع)؟؟ فماذا يعنون ؟؟ دكتاتوري؟؟ جلاد؟؟ مما يؤكد ضرورة (رئيس وزراء حازم و قوي وشجاع بتطبيق القانون الذي يجب ان يكون لمصلحة الموطن العراقي البسيط) لياخذ الحق له من مغتصبيه.

21. يجب ان يكون رئيس الوزراء (لا يهادن على سيادة العراق تحت بدع العقيدة الدينية او العقيدة المذهبية او العقيدة القومية.. الخ).. فاتباع ايران.. يريدون حسب ادعاءهم رئيس وزراء (ولا يهادن على سيادة العراق) ؟؟ فماذا يقصدون؟؟ هل تشمل ذلك ازالة كل من يمس السيادة العراقية… بان يقوم بازالة صور اي زعيم اجنبي بالعراق كصور خامنئي وخميني.. حكام ايران حسب الدستور الايراني.. واجتثاث اي حزب او فصيل مسلح يجهر بولاءه لايران او غير ايران.. ويهدد بجر الحرب لداخل العراق لصالح ايران في حال دخول ايران حرب مع امريكا.. واحالة من يعلن ذلك للمحاكم بتهمة الخيانة العظمى والتخابر مع جهات اجنبية..

22. ان يحدد رئيس الوزراء من يقتل اصحاب الراي .. من يخطف النشطاء.. من قتل المتظاهرين.. (فمرة يقولون ان من يقتل المتظاهرين بانتفاضة تشرين 2019.. بوسط وجنوب العراق ذي الاكثرية الشيعية العربية).. هم (ال سعود وكلابهم الوهابية والصدامية)؟؟ حسب اوصافهم.. بالتالي هؤلاء هم (الاجهزة الامنية والعسكرية بقيادة المليشيات التي تمثل الطرف الثالث)؟؟ ومرة تقولون المتظاهرين (بعثية ودواعش)؟؟ هسة من هم البعثية والدواعش وكلاب ال سعود والوهابية والصدامية والسيخية والمريخية؟؟ المتظاهرين ام الطرف الثالث ؟؟ لو منو؟

23. يجب ان يدرك رئيس الوزراء بالعراق (ان من هونكونغ مرورا بايران والعراق ولبنان الى بوليفيا وفنزويلا).. المشترك بها انظمة حكم فاسدة.. وشعوبها تحت خط الفقر وعاطلين عن العمل وضياع.. وتحكمها ايضا انظمة شمولية بشكل عام تجرها لصراعات .. داخلية.. انعكاس لازمات خارجية اقليمية ودولية).. وتمتاز تلك الانظمة بقمع شعوبها بوحشية لمجرد تظاهر هذه الشعوب ضد الفساد.. والهيمنة الخارجية ..

24. يجب ان يعي رئيس الوزراء .. بان وسط و جنوب العراق ارسلت جثامين ابناءهم المغدورين لمقابر النجف الشيعية وليس للانبار السنية ولا لمحمد السكران ولا لاربيل.. فالمتظاهرين ليسوا دواعش ولا بعثية.. ومن قام بالاعمال التخريبية هم جلاوزة النظام السياسي ومليشياته القمعية ذات الولاءات الخارجية..

25. رئيس الوزراء يجب ان يدرك حقيقة لماذا التركيز على ايران دون امريكا والسعودية.. لسبب بسيط (لان امريكا والسعودية ليس لديهم عشرات المليشيات التي تجهر بولاءها لترامب او الملك سلمان؟؟ وليس لديهم عشرات الاحزاب السياسية الموالية لهم بالحكم بالعراق وتهدد بجر الحرب لداخل العراق اذا حصلت حرب بين ايران وامريكا.. وانهم سوف يقفون لجانب الدولة الاجنبية ايران ضد العراق لتجنيب ايران الحروب بنقل الحروب لداخل العراق بكل صلافة وخيانة).. لان من توضع صور زعماءهم بشوارع العراق هي صور الخميني و خامنئي حكام ايران الاجانب عن العراق.. وليس صور ترامب والملك لسلمان..

ولان المخدرات التي تفتك بالعراق تاتينا من ايران وليس من حدود السعودية او امريكا.. ولان من قطع 42 نهر عن العراق بعز الصيف هي ايران وليس امريكا ولا السعودية.. ولان من وصف المتظاهرين من اول يوم بشيعة الانكليز وبالمشاغبين لتبرير قتلهم هي ايران خامنئي وقادة ايران السفله الطامعين بارض الرافدين بتصريحاتهم.. الخ من الماسي التي تاتينا من ايران على نظامها اللعنة ليوم الدين

26. رئيس الوزراء يجب ان يحدد لماذا تم (حرق مقرات الاحزاب المحسوبة زورا شيعيا ومقرات المليشيات.. دون مكاتب التيار الصدري).. (فاذا كان هذا بنظر انصار النظام السياسي الحاكم الفاسد.. هو دليل بان اجندات ايرانية وامريكية وراء ذلك)؟؟ نسال (اليس التيار الصدري بمليشياته جيش مهدي .. متورط بدماء الجنود الامريكان.. ومتهمين بالقتل على الهوية)؟؟ فلماذا لم يتم مهاجمة مكاتب التيار الصدري؟؟ في حين هوجمت مكاتب لاحزاب محسوبة شيعيا ولكن لم تتورط بالقتال ضد الامريكان ولم تتورط بالقتل على الهوية؟؟

27. رئيس الوزراء الجديد يجب ان يدرك بان (المتظاهرين يطالبون باسقاط النظام السياسي الفاسد وليس الحكومة اللامنتخبة).. (فهل عادل عبد المهدي انتخب اصلا بالانتخابات) ؟؟ اليس معظم الشيعة العرب بما يزيد عن 90% من الناخبين لم يشاركون بوسط وجنوب.. اليس التزوير باعلى المستويات بانتخابات 2018.. ولا تنسى بان المتظاهرين.. طالبوا بالاطاحة بالنظام لفساده ولولاءه المطلق لايران.. وتهديد ادوات ايران من مليشات واحزاب للحرب لداخل العراق لتامين الداخل الايراني اذا ما حصلت حرب بين ايران وامريكا.. بكل خيانة وعمالة..

28. يتعهد رئيس الوزراء العراقي الجديد.. بان افضل للعراق.. حكومة مقربة من امريكا.. كحال دول الخليج وكوريا الجنوبية وماليزيا واوربا الغربية وكندا واستراليا.. من نظام فاسد وحكومات قذرة موالية لايران حكمتنا فسادا وقذارة منذ 16 عام .. الماضية.

29. يجب على رئيس الوزراء (انهاء ملف الارهابيين بالسجون).. فالبعض يتهم التظاهرات بانها (تريد اطلاق سراح الارهابيين الدواعش من سجن الحوت بالناصرية)؟؟ السؤال اليس الافضل ان يلام سياسيي شيعة الكراسي الفاسدين الموالين لايران الذين لم يعدمون هؤلاء الارهابيين.. وتاركيهم من اجل عقود الفساد والتموين والغذاء للسجون كما كشف ذلك بما يجري داخل وزارة العدل..

30. رئيس الوزراء والملف السعودي: بخصوص الفساد بالسعودية؟؟ على رئيس الوزراء ان يعي لماذا الفساد بالعالم ومنهم بدول الخليج لم تعرقل نهوضها الصناعي والزراعي والخدمي والرفاهية الهائلة فيها.. والعمران .. في حين الفساد بالعراق جعل العراق بائسا بلا صناعة ولا زراعة ولا خدمات ولا طاقة.. الشيعة انتفضوا وسقط منهم 20 الف شهيد وجريح.. (وعلى الراهي.. السنة يخرجون بتكريت والموصل والفلوجة.. لجني الثمار) كعادتهم؟

وبخصوص (العوائل الارستقراطية).. المصيبة فيها (هي عوائل ليست عراقية الاصلة)..

فيجب ان لا يشمل المرشحين لرئاسة الوزراء من (العوائل المعروفة- الارستقراطية) ان صح التعبير كال بحر العلوم وال الصدر وال الحكيم وال الشيرازي وال الشهرستاني وال علاوي وال الجلبي .. .. الخ فهؤلاء يعتبرون انفسهم اقطاعيين.. ولا وجود شيء اسمه الشعب العراقيين.. بقاموسهمف.. ونعطي مثال ما ورد من مصادر بان قائمة الفتح الموالية لايران.. رشحت ابراهيم محمد بحر العلوم ..(بعد موافقة الاجنبي قاسم سليماني الايراني).. وهذا بحد ذاته يثبت تهمة الخيانة العظمى (ببحر العلوم).. .. لانه كفى ان اختاره قاسم سليماني يثبت بان عميل رخيص يمرر الاجندات الايرانية بالعراق.. بكل وضاعة.. اضافة للفساد المهول المتهم فيه..

وهذا يؤكد ضرورة ان يكون المرشح لرئاسة الوزراء .. لا ينتمي لاي عائلة من العوائل التي هيمنت بعد 2003.. (ال بحر العلوم.. ال الصدر.. ال الحكيم.. ال الشيرازي.. ال الشهرستاني.. ال المطلك ال الهاشمي.. ال البرزاني .. ال الطالباني.. ال الكربولي.. ال .. الخ) من العوائل المشبوهة التي حكمت فسادا بالارض.. فالمعلومات تشير بان سليماني اختار (ابراهيم محمد بحر العلوم).. المتهم بالفساد وتاسيس جامعة بالنجف بملايين الدولارات مع اخيه (حسين بحر العلوم).. وليس هذا فحسب كان وزيرا للنفط.. وهذا يكفي ادانه له بالفساد بظل حكومات الاعلى ب الفساد بالعالم..

علما ما تسمى العوائل العريقة.. (كانت تعيش على الفتات والمعونات الخارجية.. ليصبحون من اصحاب المليارات بعد 2003) بقدرة قادر؟؟ وكذلك هذه العوائل غير معروفة بالحكم والسياسية.. فهي مجرد عوائل (دينية او اقطاعية).. اي لا علم ولا فهم بالسياسية وادارة الدولة.. وجربوا حظهم بعد 2003 فاثبتوا جشعهم وعدم وطنيتهم وانسلاخهم عن الواقع الاجتماعي العراقي..

فما ذكرناه بعض من فيض.. على قول الامام علي (لا تنظر لمن قال.. ولكن انظر لما قال) (لا يعرف الحق بالرجال.. ولكن يعرف الرجال بالحق).. فلا تقل لي فلان.. بل قل لي ما هو مقياسك لاختيار فلان عن علان.. ولو طبقنا ذلك والنقاط التي ذكرناها (سوف نضمن ان لا ترجع حليمه الى عادته القديمة).. على هذا الشعب المسكين..

……………………..

واخير يتأكد للشيعة العرب..بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

…………………….

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close