المدرسة الاحسائية في النجف تعلق الدراسة وتتبرع بالدم وتقيم مجلس عزاء تضامناً مع الشعب العراقي

صوت العراق – النجف الاشرف – فراس الكرباسي:Image preview
اصدرت ادارة المدرسة الاحسائية في النجف الأشرف، الخميس، قرارا بتعليق الدراسة الدينية لعموم طلبتها لتضامنا مع الشعب العراقي الجريح وكذلك اقامة حملة للتبرع بالدم لجرحى المتظاهرين السلميين والقوات الامنية واقامة مجلس عزاء على ارواح ضحايا وشهداء العراق واصدار بيان رسمي تأييداً لموقف المرجعية الدينية وتحقيقاً لمطالب العراقيين.
وقال معاون المتولي الشرعي في المدرسة الاحسائية السيد علاء الشوكي ” ان المدرسة الاحسائية في النجف الاشرف هي مدرسة دينية تهتم بنشر ثقافة اهل البيت عليهم السلام ويمولها مجموعة من المتبرعين من مدينة الاحساء في المملكة العربية السعودية ومنفتحة على كل المرجعيات الدينية ولأننا عشنا في هذا البلد واكلنا من خيراته وتربينا تحت مرجعياته وتعلمنا في مدارسه وحوزته فصار من اللازم علينا رد الجميل بالوقوف مع شعبه ومطالبه المشروعة وتنفيذا لما اوصت به المرجعية العليا في النجف الاشرف”.
واضاف الشوكي “نظرا لما يشهده عراقنا الجريح من وضع مأساوي، بسبب سقوط مجموعة من الشهداء والجرحى في مختلف محافظات العراق وتضامنا مع مطالبهم المشروعة والمحقة، وتأسيا بالمدارس الدينية والحوزات العلمية في النجف الأشرف وتأييداً لموقف المرجعية الدينية المباركة؛ من خلال تكرارها المستمر وسعيها الدؤوب في خطب الجمعة والبيانات الصادرة منها والمطالبة بتحقيق المطالب المشروعة للشعب العراقي الكريم، فقد قرر مجلس الأمانة العامة في المدرسة الإحسائية في النجف الأشرف وكربلاء المقدسة عدة قرارات اولها، تعليق الدراسة الحوزوية تعبيراً عن التضامن مع شعبنا وأهلنا في عراق المقدسات الجريح”.
وتابع الشوكي “كذلك إقامنا مجلس عزاء وترحيم في مجلس الصديقة الكبرى “عليها السلام” في مقر المدرسة الإحسائية في النجف الأشرف؛ على أرواح ضحايا وشهداء العراقيين في جميع محافظات العراق الجريح، وكذلك إقامة دعاء التوسل لكشف هذه الغمة عن هذه الأمة”.
واردف الشوكي ” كذلك تم نشر بيان رسمي للمدرسة الاحسائية في النجف الاشرف يبين تضامن مجلس ادارة المدرسة مع المطالب المشروعة للشعب العراقي الجريج في مختلف الوسائل الإعلامية ووسائل التواصل الإجتماعي التابعة للمدرسة الإحسائية في النجف الأشرف وكربلاء المقدسة”.
وعن حملة التبرع بالدم، بين السيد الشوكي “من منطلق قوله تعالى (ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعاً) وتضامناً مع مطالب الحوزة العلمية الشريفة بالوقوف مع مطالب المتظاهرين السلميين ووفاءً لدماء الشهداء والجرحى الذي خرجوا في الأيام الماضية ولا زالوا مستمرين للمطالبة بأبسط حقوقهم المشروعة والحقة للعيش في حياة سليمة تتوفر فيها أبسط سبل العيش فقد أقامت المدرسة الإحسائية في النجف الأشرف وبالتعاون مع دائرة صحة النجف الأشرف/ مصرف الدم، حملة تبرع بالدم بعنوان (قطرة دم نحيي بها أمة) وذلك بمشاركة المتولي الشرعي للمدرسة واعضاء مجلس ادارة المدرسة وموظفين المدرسة الإحسائية في النجف الأشرف وطلبة العلوم الدينية وعامة المواطنين”.
والمدرسة الاحسائية في النجف الاشرف المتولي الشرعي لها هو سماحة الشيخ راضي السلمان الاحسائي، وتضم ثمان مؤسسات ثقافية وهي مؤسسة هجر للثقافة والتنمية وهي احدى مؤسسات المجتمع المدني المسجلة في العراق ومركز رشيد الهجري للتبليغ والخطابة ومركز السيد محمد باقر الشخص للدراسة عن بعد ومعهد الشيخ الاوحد الاحسائي لعلوم القرآن ودار هجر للتحقيق والطباعة والنشر ومركز القنواء النسوي للتبليغ الاسلامي وقناة الامام الصادق الفضائية ومركز الدراسات التخصصية لإحياء تراث علماء الاحساء./انتهى.Image previewImage previewImage previewImage previewImage previewImage previewImage previewImage preview

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close