انفلونزا الخنازير خطر يداهم اقليم كوردستان

شهدت مدن ايرانية مختلفة وفاة 81 شخصا بسبب مرض انفلونزا الخنازير وقصد نحو 8 الاف شخص اخرين المستشفيات والمراكز الصحية لشبهة اصابتهم بهذا المرض، وهناك مخاطر من انتقال المرض الى اقليم كوردستان.
وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في اقليم كوردستان محمد قادر في تصريح صحفي، بشأن الخطوات الاحترازية لمنع وصول المرض الى الاقليم، انهم تلقوا عددا من التعليمات من بغداد بشأن الوقاية من انفلونزا الخنازير، وقاموا بتعميمها مع شعبة الوقاية في الوزارة الى جميع المستشفيات ومديريات الصحة.
واضاف ان هذا المرض الذي انتشر في ايران يشكل خطرا كبيرا وداهما، ولا شك ان كوردستان كجارة لها ستكون معرضة للخطر، مشيرا الى انه اعتبارا من اليوم الاحد تعمل الوزارة على الايعاز الى المستشفيات لابلاغ الوزارة بالحالات المشابهة والمشتبه بها.
ولم يتم تسجيل اية حالة للاصابة بالمرض في اقليم كوردستان في الوقت الحاضر، حسب ما اكده المتحدث باسم وزارة الصحة في الاقليم.
وسبق ان سجلت مستشفيات محافظة نينوى اليوم الاحد الاشتباه باصابات بانفلونزا الطيور لعدد من المرضى.
وابلغ مسؤول صحي ان مستشفيات المحافظة تشتبه الى الان بخمس حالات اصابة بانفلونزا الطيور.
واضاف ان حالة احدى المرضى خطرة.
ويمكن لمرض (أنفلونزا الطيور) أن ينتقل إلى البشر، وقد يتسبب بوفيات، وسجل العراق في السنوات السابقة عدة اصابات بالمرض.
ولا يمكن علاج الطيور المصابة، وتكتفي الكوادر الطبية بحرقها وطمرها في أعماق محددة تحت الأرض.
ويسبب انتشار المرض عادة خسائر اقتصادية كبيرة لمربي الدجاج.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close