الامن الوطني يوضح حقيقة اعتقال أربعة من طلبة جامعة الموصل

كشف جهاز الامن الوطني التابع لمديرية امن نينوى(مركزها الموصل) ، الثلاثاء ، حقيقة اعتقال أربعة من طلاب جامعة الموصل من منازلهم على خلفية التحريض على الإضراب.

وذكر الجهاز في بيان، أن ” بعض مواقع التواصل الاجتماعي، نشرت خبراً مفاده قيام قوة من جهاز الامن الوطني / مديرية امن نينوى باعتقال اربعة من طلاب جامعة الموصل من منازلهم على خلفية تحريض على الاضراب”، موضحاً أن “مديرية امن نينوى تنفي الاشاعات التي تروج لها بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول اعتقال طلاب من جامعة الموصل”.

البيان دعا الى “عدم تناقل اي اشاعة حول اعتقالات لم تتم لان الكلام كاذب ولا صحة له اطلاقا، ويهدف الى زعزعة الامن والاستقرار في المحافظة”.

كما طالب الجهاز في بيانه “جميع مواقع التواصل الاجتماعي والمنابر الاعلامية الى توخي الحذر بنقل الخبر بمصداقية، وفي حالة نقلها بصورة غير صادقة سيتم محاسبة اي جهة وفق قانون العقوبات العراقي، علما انه لا يعتقل اي شخص دون مذكرات قبض اصولية صادرة من القضاء العراقي وبموافقة المحاكم”.

وكان الناشط الطلابي ثامر خالد من مدينة الموصل ، قد أفاد ، أول أمس الأحد ، بإعتقال الامن الوطني في الموصل اربعة من طلبة جامعة الموصل على خلفية اضراب في الجامعة .

خالد كان قد قال ان”عناصر من الامن الوطني داهمت منازل الطلبة الأربعة في جامعة الموصل على خلفية اضراب عن الدوام في الجامعة امس تضامنا مع طلبة الجامعات العراقية ، وتحريضهم على القيام بتظاهرات ” ، بحسب الناشط .

مضيفاً ان”الامن الوطني داهم منازلهم في وقت متاخر من ليلة الاحد”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close