“معتصمو ساحة التحرير” يحددون سبعة شروط للقبول برئيس الوزراء الجديد

اعلن بيان منسوب لـ”معتصمي ساحة التحرير” في العاصمة بغداد، عن شروط المتظاهرين لاختيار رئيس الوزراء الجديد، خلفا للمستقيل عادل عبد المهدي.
وكما ورد في البيان الذي تلي من ساحة التحرير عبر مكبرات الصوت:
ايها الشعب العراقي الثائر..
كما تعلمون نحن ماضون باسترجاع الوطن والأرض. نعم، نحن نشعر ان ارضنا مغتصبة رغم ان من يحكمنا عراقي.. فلقد خرجنا ثائرين بوجه الظلم والظالمين، وكل يوم احتجاجي نذرف فيه الكثير من الدماء والدموع ونفقد فيه الرفقة والاصدقاء، من اصحاب المواقف النبيلة والمشرفة، الذين سقطوا شهداءً ابطالاً في مختلف مدن بلدنا الحبيب التي تشهد صراعاً سلمياً من أجل استعادة ما سلبه منا الظالمين.
وبعد صبر وعزيمة استطعنا أن نسقط حكومة القتل بالقنص، اما الان فنحن على أبواب مرحلة جديدة تتطلب منا إيضاح الواضحات. لذا وبعد المشاورة وجدنا من الاهمية أن نحدد مواصفات رئيس الوزراء العراقي الذي سيستلم دفة الحكم في المرحلة القادمة “الانتقالية” الممهدة للانتخابات المبكرة، كون ان المرحلة القادمة مرحلة حساسة وستحدد مصير أمة.
وستكون شروطنا الاساسية التي يجب ان يتحلى بها رئيس الوزراء القادم كالاتي:
١- ان يكون مستقلاً وغير منتم لأي حزب او تيار ومن غير مزدوجي الجنسية.
٢- لم يكن وزيراً او بدرجةِ وزير او برلمانياً او محافظاً.
٣- ان يكون نزيهاً وشجاعاً ولم يؤشر عليه أي قضية فساد .
٤- ان يكون شاباً و لا يتجاوز عمره الـ ٥٥ سنة.
٥- ان يتعهد بعدم الترشح للانتخابات القادمة.
٦- ان يكون ملزماً بتنفيذ مطالب الثوار في ساحات الاعتصام.
٧- ان يكون قراره عراقياً مستقلاً خالصاً ولا يخضع لضغوط الكتل السياسية او للتدخلات الخارجية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close