شوق وحنين

شوق وحنين

بقلم : شاكر فريد حسن

في بُعدكِ بات ليل الأسى

يضنيني

ودمع العين والأشواق

يشجيني

سأكتبُ لكِ نشيدًا

لا نهاية له

وأجعل من حروفه معزوفات

وسمفونيات عشق

تشعل النار في قلبكِ

وتطربني

وسأجعل من ضفائركِ

قلائد ورد ومرمر

تمتد من عنقي

حتى أسوار روحكِ

فأنفاسكِ تبعث العطر

في نفسي

في ليلي ونهاري

وكل أيامي وأوقاتي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close