لجنة ومفوضية حقوق الانسان: قتيل ساحة الوثبة لم يتسبب بقتل أي شخص

قالت لجنة حقوق الانسان النيابية في العراق، عدم تسجيل قتلى في حادثة ساحة الوثبة والتي على اثرها قتل مراهق اثير عنه التسبب بفتح النار على متظاهرين.
وقالت اللجنة في بيان، “لم يتواجد اية قتلى في ساحة التظاهر-الوثبة- حسب التقارير الحكومية وان اللجنة كانت تريد ان تؤكد ان الشاب المغدور لا ينبغي له ان يقتل بهذه الطريقة حتى وان كان ارتكابه قتل المواطنين صحيحة”.
واضاف البيان “تبين لنا عدم وجود اي قتلى بين المتظاهرين لذا اقتصى التنويه، نؤكد مرة اخرى بانه على القضاء والقوات الامنية ملاحقة الجناة وانزال القصاص العادل بمرتكبي هذه الجريمة البشعة. وتؤكد اللجنة وقوفها مع سيادة القانون وحفظ اليلاد من الفوضى العارمة والتي ستحرق الاخضر واليابس”.
من جهته قال عضو مفوضية حقوق الانسان هيمن باجلان، ان مفوضية حقوق الانسان تدين جريمة قتل الشاب هيثم في الوثبة ونطالب القوات الأمنية باعتقال مسببيها.
واضاف “الحكومة تتحمل مسؤولية الاحداث، فهي عاجزة عن فرز المتظاهرين السلميين عن المندسين، الأجهزة الأمنية المتواجدة في محيط ساحة الوثبة وقفت موقف المتفرج ولم تقم بواجبها”.
وقال باجلان، “جريمة الوثبة لايمكن السكوت عنها وعلى الحكومة التدخل لمنع تكرارها، وان التحقيقات الأولية تشير الى ان الشاب المقتول هيثم لم يقتل أي شخص كما اشيع في بعض وسائل الاعلام”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close