برلماني كوردي يكشف عن منتجات لبنانية “منتهية الصلاحية” في الأسواق

كشف عضو برلمان اقليم كوردستان سوران عمر، اليوم الأحد، عن قيام شخص لبناني بجلب مواد تجميل “منتهية الصلاحية” من مدينة بيروت الى أربيل وتغيير تاريخ صلاحيتها ومن ثم بيعها للمواطنين.

وقال عمر في منشور له على صفحته الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ان “شخصا لبنانيا قام بجلب مواد تجميل منتهية الصلاحية (اكسباير) من بيروت الى مدينة أربيل بحجة اتلافها إلا أنه قام بتغيير تاريخ صلاحيتها وبيعها للمواطنين”.

واضاف ان مؤسسة السيطرة كشفت الاحتيال الذي وصفه بـ”الخطير” وقامت بمصادرة جميع البضائع، معرباً عن اسفه “لعدم اتخاذ الاجراءات القانونية ضد الشخص اللبناني مع استمراره في عمله”، مؤكداً في الوقت نفسه وجود “محاولات لرفع المصادرة عن المواد المنتهية الصلاحية”.

ووصف سوران ما قام به الشخص اللبناني بـ”هدم للمجتمع” إلا أنه في الوقت نفسه “ينقص من شأن كوردستان وأربيل” عندما يقوم شخص تحت هذا العنوان بجلب مواد منتهية الصلاحية (اكسباير) لاتلافها في أربيل ويحصل العكس.

وتابع ان “نساء كوردستان أصبحن ضحية العديد من مواد التجميل، وتكون المحصلة الاصابة بأمراض جلدية مختلفة”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close