سيادة المطران عطا الله حنا : ” نرفض اولئك الذين يعملون على اثارة الفتن في مجتمعنا وقد رفض شعبنا الفلسطيني الداعشية ولفظ افكارها المقيتة والعنصرية”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس قبل قليل بأنه قد ألمنا واحزننا كثيرا ما شاهدناه عبر وسائل التواصل الاجتماعي من احراق لشجرة الميلاد في منطقة جدّيدة المكر وهي مشاهد متكررة في اكثر من مكان هنا وفي الاردن وفي غيرها من الاماكن واننا اذ نعرب عن رفضنا واستنكارنا لعمليات احراق اشجار الميلاد في اكثر من مكان ومنطقة فإننا نقول بأن من يُقدم على هذا الفعل انما هو مرتبط بأجندات داعشية حاقدة عنصرية ، كما انها جهات مرتبطة بأجندات غريبة وقد لفظ شعبنا الداعشية وافكارها المقيتة العنصرية الظالمة والظلامية.

ونؤكد للعالم بأسره بأن اولئك الذين احرقوا الشجرة في منطقة جديدة المكر انما هم خارجون عن وحدة الصف الوطني ولا يمثلون شعبنا لا من قريب ولا من بعيد فهم عنصريون يخدمون اجندات عنصرية لا تمت للقضية الوطنية بصلة .

كما ان هدف اولئك اثارة النعرات والفتن الطائفية وهذا لن يحدث في مجتمعنا، ومؤامرات اثارة الطائفية والكراهية الدينية في ما بين شعبنا لن تمر والفلسطينيون بكافة اطيافهم وطوائفهم متشبثون بوحدتهم وهم يرفضون هذه التصرفات اللامسؤولة والمشبوهة .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close