مقابل سحب وغلق كل الدعاوى ضده .. استقالة جماعية لاتحاد كرة القدم العراقي

مقابل سحب وغلق كل الدعاوى ضده  .. استقالة جماعية لاتحاد كرة القدم العراقي

قدم أعضاء الاتحاد العراقي لكرة القدم استقالة جماعية ، أمس الجمعة ، وذلك من أجل إنهاء أزمة المحاكم ، على خلفية التلاعب بالنظام الأساسي للانتخابات التي أقيمت في مايو/ أيار عام 2018.

وقد صدرت أوامر بالقبض على رئيس الاتحاد عبد الخالق مسعود، ونائبه علي جبار، بناء على شكوى تقدم بها اللاعب الدولي العراقي السابق عدنان درجال لدى المحاكم العراقية ومحكمة “كاس” الدولية ، للطعن في شرعية انتخابات الاتحاد العراقي ، على خلفية استبعاده من خوض الانتخابات مع عدد من نجوم اللعبة، والتلاعب بالنظام الأساسي للانتخابات.

وجاء في بيان الاستقالة أنه “بحضور برلماني وحكومي، تمت الموافقة على تقديم استقالة جماعية للمكتب التنفيذي لاتحاد الكرة العراقي”.

وورد في القرار، أن ذلك يأتي “مقابل أن يتم سحب وغلق كل القضايا المرفوعة في المحاكم العراقية، وإغلاق الملف نهائيا والسعي لإخراج أمين سر اتحاد الكرة صباح رضا، ورئيس لجنة الاستئناف في اتحاد الكرة ستار زوير، من السجن بعفو رئاسي”.

وتضمن بيان الاستقالة الإشارة إلى أن الاستقالة باتت بعهدة رئيس لجنة الرياضة والشباب في البرلمان العراقي، ووزير الشباب والرياضة، لإرسالها إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”.

وكانت محكمة جنايات الرصافة في بغداد قد أصدرت في سبتمبر/ أيلول 2019 ، حكما بالسجن 18 شهرا ضد أمين سر الاتحاد ، ورئيس لجنة الاستئناف ، على خلفية دعوى قضائية رفعها اللاعب الدولي درجال، متهما إياهما بتزوير أوراق ترشيحه لانتخابات الاتحاد التي جرت في مايو/ أيار 2018.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close