نصيحة للاخوة المتظاهرين،

الدكتور جعفر جودة الهاشمي
في خضم الفوضئ و الصخب والاحتراب والمغالبة
لا تنسى ان ان تذكر نفسك او اخا لك ..
بان هذه الازمة ستمر كما مرت غيرها ..
فلا تخسر صديقا ولا تنتهك بها حرمة احد ..
وعليك ان تاخذ منها درسا ..
ان الاعلام ليس محبا لك ..
بل هم تجار بمعاناتك وحرمانك ..
وان ممن يكثرون الحديث عن الوطنية وعن الدين ليسوا وطنيين ولا يمثلون الدين ..
حب الوطن تعرفه في سلوك الذين لا يعتدون ..
ولا يتجاوزون على غيرهم لاختلافهم معه في رأي او موقف..
وهم الحريصون على اداء وظائفهم ..
الذين لا يستغنون من المال العام ولا يرتشون ..
وان المتدينين ليسوا اصحاب اللحى الطويلة ولا اصحاب الكلمات الرنانة ..
بل هم الصادقون في احاديثهم ..
الثابتون على مواقفهم …
الناصحون لمحيطهم ..
ولا بأس بمسايرة المحيط بشرط ان لا تكون جزء من المفسدة ..

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close