السیستاني ينتقد تأخر تشكيل الحكومة الجديدة : خطوة مهمة في طريق حل الأزمة

السیستاني ينتقد تأخر تشكيل الحكومة الجديدة : خطوة مهمة في طريق حل الأزمة

حث المرجع الشيعي الاعلی في العراق، علي السيستاني، الیوم الجمعة، الأحزاب السياسية في البلاد على تشكيل حكومة جديدة بأسرع ما يمكن، كماطالب السلطات باحترام حق المحتجين في التعبير عن أنفسهم.

السيستاني وفي دعم مباشر لمطالب المحتجين الذين نزلوا إلى الساحات منذ الأول من أكتوبر/ تشرین الاول ، قال في خطبة الجمعة التي ألقاها ممثله أحمد الصافی بمدينة كربلاء ، إن المرجعية الدينية في العراق تؤكد موقفها المبدئي من ضرورة احترام سيادة العراق واستقلال قراره السياسي ووحدته أرضا وشعبا، ورفضها القاطع لما يمس هذه الثوابت الوطنية من أي طرف كان وتحت أي ذريعة.

كما أضاف “وللمواطنين كامل الحرية في التعبير – بالطرق السلمية – عن توجهاتهم بهذا الشأن والمطالبة بما يجدونه ضروريا لصيانة السيادة الوطنية بعيدا عن الإملاءات الخارجية”.

ويشهد العراق احتجاجات شعبية غير مسبوقة منذ مطلع أكتوبر/ تشرين الأول 2019، أجبرت حكومة عادل عبد المهدي على الاستقالة، مطلع ديسمبر/ كانون أول 2019، ويصر المتظاهرون الذين قتل منهم اكثر من 600 واصيب اكثر من 25 ألفاً ، على رحيل ومحاسبة كل النخبة السياسية المتهمة بالفساد، واختيار مرشح مستقل لا يخضع للخارج ليتولى إدارة البلد لمرحلة انتقالية تمهيداً لإجراء انتخابات مبكرة.

إلى ذلك، شدد على “أن تشكيل الحكومة الجديدة قد تأخر طويلا عن المدة المحددة لها دستوريا، ومن الضروري أن تتعاون مختلف الأطراف المعنية لإنهاء هذا الملف، فإنه خطوة مهمة في طريق حل الأزمة الراهنة”.

وجاءت خطبة المرجعية الشيعية ، بالتزامن مع توافد أعداد كبيرة من جميع أنحاء العاصمة العراقية بغداد إلى منطقة الجادرية، المكان المخصص للتظاهرة “المليونية” التي دعا إليها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في وقت سابق، للمطالبة بخروج القوات الأميركية من البلاد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close