تفاصيل ما دار بين بارزاني ووزير الدفاع في أربيل

شدد رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني، السبت، على ضرورة ردع تهديدات داعش “الجدية” للمناطق المتنازع عليها، وذلك من خلال التعاون والتنسيق المشترك بين قوات البيشمركة والجيش العراقي.

جاء ذلك خلال استقباله لوزير الدفاع، نجاح الشمري، في أربيل اليوم، 25 كانون الثاني 2020، حيث أفاد بيان لمكتبه الإعلامي، ان بارزاني، التقى مع وزير الدفاع نجاح الشمري، في إطار زيارته الى أربيل لبحث جملة من الملفات، وبحث الجانبان آخر المستجدات في العراق.

واضاف البيان أنه “تم التأكيد خلال اللقاء على أهمية التنسيق والتعاون بين الجيش العراقي وقوات البيشمركة ولاسيما في المناطق الكردستانية خارج إدارة الإقليم (المناطق المتنازع عليها)”.

وتابع أن “رئيس حكومة الإقليم أشار الى أن إرهابيي داعش باتوا يشكلون خطرا جديا على سكان هذه المناطق، ولا بد من زيادة التنسيق والتعاون بين الجيش العراقي وقوات البيشمركة لردع تهديدات داعش في تلك المناطق بصورة مشتركة”.

من جانبه أبدى وزير الدفاع، نجاح الشمري، استعداد الوزارة لتعزيز التنسيق المشترك مع البيشمركة في مجال مكافحة الإرهاب، مشيدا بقوات البيشمركة ودورها في هزيمة داعش كجزء من منظومة الدفاع العراقية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close