برلماني: حسم تسمية المرشح لرئاسة الوزراء خلال أيام قليلة

توقع النائب عن تحالف البناء أحمد الكناني، الاثنين، حسم تسمية المرشح لتولي منصب رئيس الوزراء خلال الأيام القليلة المقبلة، وفيما تحدث عن “مؤشرات إيجابية” في هذا الصدد، أشار إلى الحاجة لـ”شخصية قوية” وقادرة على حفظ السيادة وإخراج القوات الأجنبية.

وقال الكناني إن “هناك مؤشرات إيجابية تزايدت خاصة بعد التظاهرة المليونية لطرد المحتل التي وحدت العراقيين لإنهاء ملف رئيس الوزراء الجديد”، مبيناً أن “القوى السياسية مطالبة بالاستفادة من حالة التوحد الشعبي لإعادة الثقة بين المواطن والسياسيين”.

وأضاف، أن “الأيام القليلة المقبلة، ستكون كفيلة بحسم اسم المرشح، لكن تحديد المدة بيومين أو أكثر أو أقل هو أمر غير دقيق على اعتبار أن الحوارات ما زالت مستمرة وهي بحاجة إلى وقت غير محدد”، مبيناً أن “القوى السياسية ذاهبة باتجاه حلحلة الموضوع رغم وجود تفاوت بالرؤى حول بعض أسماء المرشحين وهي جميعاً أسماء محترمة لدينا”.

ومضى الكناني إلى القول إن “المرحلة التي يمر بها العراق صعبة، ونحن بحاجة إلى شخصية قوية وقادرة على حفظ السيادة وإخراج القوات الأجنبية من البلد”.

يشار إلى أن مجلس النواب وافق، مطلع الشهر الماضي، على استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، وما تزال مباحثات الكتل السياسية مستمرة من أجل اختيار رئيس جديد للوزراء.

وكان النائب عن تحالف النصر فالح الزيادي أكد، أمس الأول السبت، وجود “تقدم واضح” في مباحثات اختيار رئيس الوزراء، لكنه حذر من “تداعيات خطيرة” نتيجة لاستمرار نقص الخدمات وعدم تشكيل الحكومة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close