رئيس التعليم النيابية توجز برسالة الى علاوي حال الطلبة في العراق

وجهت رئيس لجنة التعليم النيابية غيداء كمبش، الاحد، رسالة الى رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، طالبته خلالها بخطاب ثاني فيه تعهدات والتزامات تعيد الطلبة الى دوامهم، فيما اوجزت في رسالتها حال الطلبة في العراق.
وقالت كمبش في بيان خاطبت به علاوي “في خطابك يوم التكليف اشرت الى الذين تركوا دوامهم وذهبوا الى ساحات التظاهرات، وحسنا فعلت وانت مطالب اليوم بخطاب ثاني فيه تعهدات والتزامات تعيدهم الى دوامهم”.

وأضافت، “دولة الرئيس هل تعلم آلاف من الخريجين بدون فرصة عمل؟ والآلاف من أصحاب الشهادات العليا في الطرقات بين متظاهر في ساحات التحرير او امام الوزارات، وعشرات وربما مئات باعة متجولين، كما أن هناك آلالاف من خريجي الإعدادية لم يقبلوا في الجامعات الحكومية مجانا والمقبولين هم خارج رغبتهم وقبلوا لانهم غير قادرين على دفع اجور الاهلي والموازي”.

وتابع، أن “ملايين العوائل جل دخلها على الدروس الخصوصية حتى يحصل ابنهم على معدل يؤهله الدراسة مجانا ومئات الآلاف منهم لايتحقق حلمه فتذهب أمواله سدا، وملايين الطلبة خصصنا لهم وفق القانون منحه شهرية لا تتجاوز 100 الف ووزارة المالية لا تستطيع تخصيصها في الموازنات الاتحادية لأن هناك مليارات تذهب يوميا لجيوب الفاسدين”.

واكمكلت تساؤلاتها، “هل تعلم حال الأقسام الداخلية؟ وهل تعلم الظروف الأمنية التي عانى منها الطالب وما يزال وآخرها طلاب ديالى الذين خطفهم داعش وهم متوجهين الى الجامعة؟ هل تعلم أن الآلاف من الطلبة تم ترقين قيدهم بسبب عملهم الخاص لتوفير لقمة العيش وتكاليف الدراسة”.

واختتمت بيانها قائلة، “دولة الرئيس هذا غيض من فيض هل تستطع ولو ان تبدأ بخطوات حقيقية تستطيع ان ترجع فيها ما لم نستطع في الحكومات السابقة؟”.

وكلّف رئيس الجمهورية، امس السبت، وزير الاتصالات الاسبق محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة المقبلة,

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close