الزرفي: محافظ النجف تخلى عن مسؤوليته في حفظ الامن وسنقاضيه

حمل رئيس كتلة النصر النيابية عدنان الزرفي، اليوم الخميس، محافظ النجف لؤي الياسري مسؤولية الاحداث التي شهدتها المحافظة امس، متهما اياه بالتخلي عن مسؤوليته في حفظ امن النجف، وهدد بمقاضاته.

وقال الزرفي، في تغريدة له على موقع تويتر، إن “ماحدث من جريمة نكراء بحق المتظاهرين يتحمل مسؤوليتها الكاملة رئيس اللجنة الامنية العليا محافظ النجف الذي تخلى عن مسؤوليته في حفظ امن المحافظة و سلامة ابناءها”.

واكد الزرفي الذي كان محافظا سابقا للنجف، “سنسلك كافة الطرق القانونية في المحكمة والادعاء العام لغرض محاكمة المحافظ على تقصيره الامني في حماية ابناء النجف”.

ووجه رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، اليوز الخميس، بالتحقيق في الاحداث التي شهدتها النجف امس.

وكانت ممثلة الأمم المتحدة في بغداد جينين هينيس بلاسخارت قد شددت، في وقت سابق اليوم الخميس، على ضمان حماية المتظاهرين السلميين في جميع الأوقات و”ليس بعد فوات الأوان”.

ووصف سفير الاتحاد الاوروبي لدى بغداد مارتن هوت، في وقت سابق اليوم الخميس، الاحداث التي شهدتها مدينة النجف امس بأنه “ترهيب وعنف غير مقبول”، داعيا الى “تحديد الجُناة ومحاسبتهم”.

وشهدت محافظة النجف يوم امس الاربعاء، مصادمات بين متظاهرين واصحاب القبعات الزرقاء، ادت الى سقوط شهداء وجرحى، ووصل وزير الداخلية ياسين الياسري الى المحافظة للاطلاع على الوضع الامني فيها.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close