خيبة اخرى من خيبات مقتدى…الثورة تشتعل من جديد

بعد اكثر من 12 سناريو فارسي نفذه عملاء العجم الرخيصون من قتل وقمع وخطف وتغييب وقنص بائت اخر محاولات غلام قم المعتوه مقتدى لانهاء المظاهرات بالقوة وبالبلطجة وهذه المرة القبعات الزرق…حيث انه وبعد ان وصلت له الاخبار من قم..حيث يحتجز هناك!! امر قطيع الأغنام التابعة له بالانقلاب 180درجة من قمع وقتل واعتداء على النساء والطالبات الى الاندماج مرة أخرى في المظاهرات والاعتذار للمتظاهرين..(فاية شيزوفرينيا هذه التي يتمتع بها هذا التيار)…المكروه من الشيعة انفسهم قبل غيرهم..؟؟
تتواصل الخيبات الفارسية الواحدة تلو الأخرى..فكلما كان دهاء ومكر وخبث الفرس كبيرا كان اصرار ابطال وشجعان ونشامى ثورة تشرين اقوى واكثر صلابة..(ويمكرون ويمكر الله..والله خير الماكرين)..
وهنا لا بد ان اشير أيضا الى شماتتي ببعض الأقلام الرفحاوية والاسلاموية والمليئة بالدجل..والتي اثنت بصورة مثيرة للقرف على قتل المتظاهرين من قبل مجرمي وميليشيات مقتدى القمي…فقط نقول لهذه الأقلام..(يا فرحة ما تمت عليكم)

فعلا عشنا وشفنا نفوس غريبة لا يرف لها طرف عين بمقتل اكثر من 600 شهيد على يد ميليشيات الصدر ..كل ذلك من اجل استمرار مصالحها وامتيازاتها الحزبية والرفاحوية….اضف الى ذلك فبعض المقالات التافهة بقدر ما هي تافهة فهي تحريض مباشر على القتل…أي تحريض على الإرهاب من خلال دعم وتاييد هذه المليشيات..
بقي هنا ان اشير الى الجانب الاخر للدور المهني والوطني الكبير الذي تنشره بعض الأقلام الوطنية الرائعة والنخب الوطنية المثقفة كالاستاذ الفاضل مهدي قاسم والأستاذ جمعة عبد الله والأستاذ كاظم حبيب..لما لها من دور كبير واعلامي مهم في فضح وكشف المجرمين من حملة سلاح و مرتزقة ومليشيات عاثت وتعيث في ارض الرافدين فسادا واجراما..وهي تعيش ايامها الأخيرة

المجد والخلود لشهداء ثورة تشرين والخزي والعار للذيول (الرخيصة)..

عمار البازي…

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close