(للمتظاهرين الشيعة العرب)..(اقليم وسط وجنوب قادم) (ان قبلتم سيكون قويا وان رفضتم فضالة)

بسم الله الرحمن الرحيم

لا يظن النائمين ورجليهم بالشمس …والذين يعيشون بابراجهم العاجية.. والذين يتظاهرون ..وجيمعهم.. يعتقدون باوهام وحدة العراق المركزي.. ونموت ويحيى الوطن، نقول لهم (المحصلة انتم ستموتون).. ثم بعد ذلك ماذا؟؟ فمثلما مررت مشاريع الدول الكبرى بسقوط الامبراطورية العثمانية.. ببداية القرن الماضي.. رغم رفض المرجعية بالنجف ومشايخ السنة.. الذين كانوا يدافعون عن (العثمانيين) .. وكثير منهم افتى بالجهاد في سبيل الامبراطورية العثمانية التي كانت تحتل شعوب الرافدين.. لابقاء العراق محتلا من قبل بني عثمان.. وسقط الاف من (الرجال العرب الشيعة) الذين لبوا نداء الفتوى “النكسة” التي صدرت من مراجع النجف العجم الايرانيين بالنجف.. والتي رغم كل ذلك رسمت خرائط جديدة بالمنطقة ابرزت دول حديثة الولادة (ميتة سريريا).. كذلك سوف تؤسس الاقاليم الفدرالية الثلاث..

ولكن هذه المرة يجب ان يكون وعيا بين الشيعة العرب بوسط وجنوب الرافدين.. فاذا ببداية القرن الماضي شعوب الرافدين نسبة التعليم لديهم اقل من 1%.. فاليوم نسبة التعليم تزيد عن 60%.. وهذا يؤكد ضرورة الاخيتار الافضل ..

رغم علمي بان التعليم ليس بالضرورة يجعل صاحبه واعيا بشؤون الحياة والسياسية والاقتصاد.. فنجد كثير من اصحاب الشهادات العليا حالهم حال الذين لم ينهون تعليمهم (اميين).. في اتباع زعامة صنمية تقدسها .. وتبيع نفسها من اجلها.. وتضحي بابناءها وبانفسها في سبيلهم.. بكل جهل .. وثانيا (الشيخ زايد ليس خريج كلية ولا مدرسة) ولكن اسس دولة

وعليه نوجه رسالة للمتظاهرين.. بساحات الانتفاضة بوسط وجنوب الرافدين ومنها بالتحرير

بان السنة العرب يتسابقون من اجل تاسيس اقليم فدرالي لهم بالمنطقة الغربية بالحدود التي رسمها لهم صدام والانظمة السابقة قبل 2003 والتي قزموا عبرها من المحافظات ذات الاكثرية الشيعية المحاذية…. وسيكون مدعوم دوليا واقليما.. بعد (اندفاع القوى المحسوبة شيعيا سلبا.. .. بالولاء لايران.. باخراج القوات الامريكية) رغم حاجة العراق لبقاءها.. وكذلك (انعدام الامل بتغير الوضع بالعراق).. ولا ننسى عدم مشاركة السنة العرب بالغربية والاكراد بكوردستان بالتظاهرات بوسط وجنوب الرافدين ذي الاكثرية الشيعية العربية..

فعليه (هناك اقليم كوردستان، قائم بحد ذاته).. (وسيتاسس اقليم للعرب السنة بالغربية).. كتحصيل حاصل سوف تبقى الافضالة لاقليم وسط وجنوب.. ولكن بحدود مسلوخ منها مساحات واسعة لصالح السنة والاكراد.. ولكن لو سعينا بالتظاهرات بوسط وجنوب لاقليم من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى (الاقليم الواسع الشيعي العربي) الذي هو (اقليم سومر التاريخي).. فعندها سوف نحقق حقوقنا ومصالحنا على الارض..

وننبه المتظاهرين.. بان (قيادات التظاهرات.. وشخوصها الاعلامية التي تبرز بالفضائيات)..

ستكون سبب فشل الانتفاضة.. (فاليس انتفاضة تشرين التي تتفجر بوسط وجنوب الرافدين).. هي بمحافظات الشيعة العرب.. ومنها بغداد.. (رسالتها بانها ضد كل الطبقة السياسية واحزابها التي حكمت منذ 2003) وباسم الدين باكونه الحرامية.. الخ.. فاليس هذا يشمل زعماء الاكراد والسنة واحزابهم؟؟ فلماذا يتم استثناءهم ؟ فاليوم وخلال تشكيل حكومة (محمد توفيق علاوي).. صرحت القوى السنية والكوردية.. باستحقاقاتهما .. ليطرح سؤال.. (ماذا يقول اليوم المتظاهرين الشيعة العرب).. فالكورد يريدون استحقاقهم ككورد. .والسنة العرب يريدون استحقاقهم (كسنة عرب).. وانتم تريدون تهميش 25 مليون شيعي عربي تحت عنوان (الوطنية والعراقية)؟ فهل فقط الوطنية والعراقية هذه السلعة البائرة تباع براس الشيعة العرب فقط؟؟ وكما ذكرنا لا الكورد ولا السنة العرب ثاروا ضد طبقتهما السياسية الحاكمة الفاسدة اصلا..

فاتعجب من ان التظاهرات بانتفاضة تشرين بوسط وجنوب الرافدين…. لم تهتف ضد زعامات الاكراد واحزابهم.. ولم تمزق صورهم.. بل نجد غيث التميمي مقيم باربيل.. ولم يتم تمزيق صور زعماء السنة كالكربولي والاخوان المسلمين والبزاز والمطلك والنجيفي وصدام والبعث.. الخ..بهذه التظاهرات بوسط وجنوب منطقة العراق..

فغيث التميمي بوقت انفجار التظاهرات كان يقيم بلندن.. واليوم (يقيم في اربيل)؟؟ فهل هذا السبب (بعدم مطالبته بحرق صور الزعامات الاكراد الفاسدين منذ 2003..) بساحة التحرير؟؟ والقنوات التي تعرضه ببرامجها الاخبارية والتحليلية.. كقنوات (دجلة والشرقية) السنيتان .. ولماذا المتظاهرين بوسط وجنوب العراق اختزلوا هجماتهم ضد الزعامات المحسوبة شيعيا (من الاسلاميين الفاسدين ومليشياتهم الاجرامية).. فقط؟ اليست هي (انتفاضة تطلقون عليها عراقية)؟ فعن اي وهم (الوطنية العراقية) والكورد لم ينتفضون بكوردستان ضد طبقتهم السياسية الفاسدة،ـ والسنة العرب لم ينتفضون ضد طبقتهم السياسية الفاسدة بالمثلث الغربي..

فالسذاجة تصوير بان ازمة العراق التاريخية هي (هذه الحفنة الفاسدة التي تحكمه)..

فهل اذا ازحناهم.. سيصبح العراق (جنة).. كما كانت المعارضة لصدام تقول (ازاحة صدام يصبح العراق جنة)؟ ليستمر العراق جحيم بشكل اخر بعد سقوط الطاغية ايضا.. ثم اليس ازمة العراق مركزيته المقيتة. فازمة العراق.. كما اكدها (الملك فيصل الاول) ببداية القرن الماضي (بان العراق ثلاث مكونات متنافرة لا يجمعها جامع ولا يوحدها موحد).. فكورد يريدون الاستقلال باقليم كوردستان، وشيعة العرب همشوا من قبل الانظمة السنية.. ورهنوا باجندة ايرانية.. ادت لحرمان 25 مليون شيعي عربي بوسط وجنوب الرافدين من حقهم بدولة او كيان سياسي فدرالي على الاقل قطر قزمية جعلوها دولة ونحن امة الشيعة العرب محرومين من حقنا بدولة

فعراق الامام علي والحسين والعباس.. (وسط وجنوب ارض الرافدين.. ذي الاكثرية الشيعية العربية).. اما (عراق كوردستان.. عراق الكورد).. اما (عراق اهل السنة والجماعة فهو المثلث السني العربي الممتد للمحيط العربي السني الاقليمي).. ..اي (جمع المتضادات).. (جمع المتنافرات) بكيان واحد مسخ مثل العراق.. يعني (تفجير الازمات).. (فالعراق بالمحصلة ثلاث عراقات وليس عراق واحد) وحتى تاريخيا كان يطلق (عراق العرب، وعراب العجم) فالعراق معرف لمنطقة جغرافية عبر التاريخ وليس دولة.. فلا يوجد دولة بالتاريخ باسم العراق.. وتاريخيا ايضا كان هناك ثلاث دول (دولة اشورية ودولة سومرية ودولة بابلية.. الخ).. وكما نؤكد دائما (ازمة العراق ليس بلد موحد يراد تقسيمه. بل مقسم يراد توحيده قسرا).. (فالعراق الواحد نزيف دائم) و(العراق مقسم بلا تقسيم. .وتقسيم المقسم ليس بتقسيم بل تنظيم).

من كل ذلك لا حل الا :

1. اقامة ثلاث اقاليم فدرالية بارض الرافدين، اهمها اقليم الشيعة العرب من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى

2. جعل مدينة النجف دولة كالفتيكان لتفك وصايتها السياسية عن باقي شيعة العراق.. ولتنشغل بالمقابل بشؤون الشيعة بالعالم..

3. جعل نظام الحكم بالعراق رئاسي فدرالي بثلاث اقاليم.

4. اقامة افضل العلاقات مع دول العالم المتقدم وخاصة مع امريكا..

5. تاسيس قوة نظامية من ابناء الاقليم لحماية اراضي الاقليم وشعبه من اي مخاطر..

ما سبق بعض من فيض..

……………………

واخير يتأكد للشيعة العرب..بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

…………………….

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close