ازمة العراق.. (لا يوجد متطرفين بولائهم لشيعة العراق).. بل.. (يوجد متطرفين بولائهم لإيران)

بسم الله الرحمن الرحيم

سؤال 1: ماذا لو كان يحكمنا (سياسيين شيعة) بالعراق ولاءهم لشيعة العراق ومحافظاتهم كولائهم لايران؟؟ اليس نضمن مليار بالمائة بان وسط وجنوب العراق قطعة من الجنة.. بتسخير موارد بمئات المليارات لبناء محافظات الشيعة العرب..بدل سرقتها وتبديدها بعقود وهمية تصب مواردها ببنوك ايرانية..

سؤال 2: .. شيعة العراق غالبيتهم العظمى هم الشيعة العرب سكان وسط وجنوب الرافدين.. (السؤال الولاء لمكونك.. يعني تبنيك مشروع سياسي واضح للنهوض به،جغرافيا وسياسيا واقتصاديا ومعنويا بحدوده بوسط وجنوب الرافدين ومحافظاتها).. مثلما هو الحال مثلا بكوردستان (فالقوى الكوردية ولاءهم لشعبهم الكوردي قائم على مشروع تاسيس اقليم للاكراد وحصتهم من الثروة.. الخ).. (وولاء السني لمكونه بدعوته اما لاقليم سني بالغربية، او العودة للحكم بالعراق، او اقامة دولة للسنة العرب بالغربية مع اخوانهم السنة العرب سوريا) ..

السؤال ما هو (المشروع السياسي الذي يتبنوه سياسيي شيعة الكراسي من الولائيين والصدريين) الجواب (هو الولاء لايران.. ومبايعة النظام الحاكم بطهران نظام ولاية الفقيه، والبيعة لحاكم ايران والقائد العام للقوات المسلحة الايرانية حسب الدستور الايراني خامنئي).. وهذا سبب ضعف العراق وشيعته العرب.. مقابل زيادة التغول الايراني الاستعماري لاربع دول بالمنطقة وعلى راسها العراق المنكوب بالهيمنة الايرانية الاستكبارية.. وهذا كله ادى بالاهمال المتعمد لجميع قطاعات العراق الصناعية والزراعية والخدمية والكهرباء.. الخ من اجل تسليم العراق بكل مجالاته للاطماع الايرانية اللعينة..

سؤال 3: لماذا ايران خلال 16 سنة الماضية تعلن عن زيادة صادراتها للعراق وزيادة نفوذها فيه.. وكلما تزداد ايران قوة .. يزداد العراق ضعفا.. وتتهاوى محافظات وسط وجنوب الشيعية العربية بمستنقع سوء الخدمات والبطالة المليونية والمخدرات المهربة من ايران وازمة الكهرباء.. الخ؟؟

سؤال 4: اليس البطن الرخوة بالعراق هم الشيعة العرب.. وازمة الشيعة العرب هي عدم وجود من يمثلهم فهناك (الولائيين يمثلون زعيم ايران خامنئي ونظام ولاية الفقيه ولديهم احزابهم وقياداتهم التابعة لايران ومليشياتهم المسلحة).. وهناك (الصدريين ولديهم اجنحة سياسية وعسكرية ومالية ومكاتب معممة) يدورون مع زعيمهم بالفلك الايراني.. وفي انتخابات 2018 قاطع اكثر من 90% من الشيعة العرب بوسط وجنوب الانتخابات رغم مشاركة الصدريين والولائيين ليثبتون بان الصدريين والولائيين اقلية بين شيعة العراق .. ولكن تتحكم بمصير العراق وشيعته لهيمنتهما على ميزانيات العراق وتشكيلهما مليشيات واحزاب وتنظيمات دموية .. مدعومين بنفس الوقت من ايران ومليشياتها الحرس الثوري السيء الصيت.

سؤال 5: كما نشير دائما بان في العراق لا يوجد طائفيين شيعة فالطائفي من يجلب الخير لاهله اي لطائفته.. ولكن ما يوجد لدينا سراق الطائفة وقتلت الطائفة وخونة الطائفة، فلو كان لدينا طائفيين شيعة عرب بالعراق لكان وسط وجنوب العراق مثل دبي او على الاقل مثل كوردستان.. بنهوضها واستقرارها وعمرانها.. وانفتاحها على الدول المتقدمة بالعالم ..

السؤال السادس:

الغريب ان المحللين للتظاهرات التشرينية.. رغم تشعبهم بكثير من التحليلات .. ولكن تعمدوا بخبث (بعدم اعطاء الانتفاضة هويتها).. (فهم يعترفون بعدم مشاركة الاكراد والسنة؟؟ولكن رغم ذلك (لم يذكرون هوية ابناء وسط وجنوب المتظاهرين).. اي لم يطرحون مصطلح (الشيعة العرب).. السؤال (عود ليش)؟؟ تسمع بكل التحليلات مصطلحات الاكراد والسنة.. والاقليات..(الا الغالبية الشيعية العربية يتعمدون تجالها)… (عود لماذا)؟؟

وعليه يجب:

بالمرحلة المقبلة التميز بين (مصطلح الشيعة ومصطلح الشيعة العرب).. حتى (ننهي هيمنة ايران ونفضحها.. فايران تركب موجود الشيعة.. وتمنع ابراز مصطلح شيعة عرب).. كما كان يفعل صدام (يركب موجة القومية العربية ولكن يرفض مصطلح شيعة عرب) ايران ركبت موجة مصطلح الشيعة لتستغل الشيعة العرب صدام ركب موجة مصطلح القومية ليستسغل الشيعة
العرب ايضا

ثانيا: يجب التميز بين مصطلح (الشيعة العرب وبين الولائية).. كما تم التميز بين (السنة وداعش)..
فلماذا لم يحسب السنة على داعش رغم كل مقاتلي داعش من اهل السنة ولكن يحاول البعض التعمد بان يحسب الشيعة العرب على ايران..
رغم ان الولائية اقل من الاقلية بين شيعة العراق والدليل انتخابات 2018 التي قاطعها اكثر من 90% من ش

سابعا:

كلنا نعلم بانه من حكم وسط وجنوب العراق هم (كلاب ايران) وليس (كلاب ال سعود)..
فمحافظات وسط و جنوب العراق اي محافظات الشيعية العربية.. حكمها من؟؟ بالتاكيد الولائيين والصدريين.. من مجلس اعلى وبدر وسائرون وكتائب ونجباء وعصائب ومجلس اعلى.. وتيار حكمه.. الخ..من امثال النصراوي محافظ البصرة من المجلس الاعلى (الذي سرق ميزانيات المحافظة).. وعبد
الفلاح السوداني من حزب الدعوة الذي سرق قوت العراقيين بوزارة التجارة.. الى نوري المالكي والجعفري وعادل عبد المهدي.. الخ من بقية شلة الحرامية اللصوص الخونة عملاء ايران..

ثامنا:
يدعي منيدعي ان العداء لايران لانها وقفت لجانب العراق؟؟ سؤال (بماذا وقفت ايران لجانب العراق).. فالعراق بظل ايران وهيمنتها الاسوء بالعيش..الاعلى بالفساد.. الاسوء
بمجال الصحة والتعليم..
تفتك به اكبر سونومي للمخدرات القادمة من ايران.. بطالة مليونية..اهمال متعمد للقطاعات الصناعية والزراعية والخدمية والكهرباء..الخ.. ومقابل هذا الضعف المدروس
ايرانيا..تزداد ايران قوة بالعراق وتهيمن على قطاعاته الصناعية والزراعية والطاقة وغيرها.. وملئت العراق مليشيات خيانية تجهر بولاءها لايران (الطرف الثالث) الذي يبطش باحرار العراق المتظاهرين ضد الفاسدين الموالين لايران والذين يحكمون العراق منذ 16 سنة

وللعلم من هزم
داعش هي دماء عشرات الاف من شباب الشيعة العرب الذين سقطوا بالقتال ضد داعش.. ومن هزم داعش اموال العراق وثرواته التي دعمت المجهود العسكري..وارض المعركة ارض غرب العراق وليس ايران التي كانت تجني مكاسب مالية وثروات من العراق باعتراف التقارير الدلية كلما ضعف العراق
..فضعف العراق قوة لايران..وهذا ما عمل عليه الايرانيين الطامعين بالعراق عبرتجنيد عملاءهم الخونة ودسهم بالحكم بارض الرافدين ..
تاسعا:

: هل يوجد شك.. بان من حكمنا من الاسلاميين هم اهل النفاق والرذيلة .. والدليل اكبر دولة فاسدة بالعالم العراق بظل حكم الاسلاميين الموالين لايران ومليشياتهم.. من
سرق 600 مليار دولار اليس عملاء ايران السفلة.. ثم بعد ذلك تعلقون شماعة فشلكم وفسادكم براس امريكا والمتظاهرين الاحرار..

واخير يتأكد للشيعة العرب..بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما
ان هذا واخير
يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية
مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي
والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr
…………………….
سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close