وزير التخطيط: التعداد السكاني سيكون آمناً لدعم سياسات التنمية

أكد وزير التخطيط نوري الدليمي، اليوم الخميس، أن التعداد السكاني سيكون آمناً لدعم سياسات التنمية.

وقال الدليمي في كلمة خلال حفل توقيع مذكرة تعاون مشترك مع صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) لدعم جهود تنفيذ التعداد العام للسكان والمساكن المزمع تنفيذه نهاية العام الجاري إن “الاتفاقية تأتي ضمن استراتيجية وزارة التخطيط في توحيد جميع الجهود الوطنية والدولية نحو تنفيذ التعداد العام وفقاً للتوقيتات والأهداف التنموية المحددة له”، مشيراً إلى أن “التعداد سيكون تعداداً آمناً لدعم سياسات التنمية”.

وأضاف أن “البرنامج القطري الثالث ل‍صندوق الأمم المتحدة للسكان 2020- 2024 يعد انطلاقة مهمة لتعزيز العمل السكاني في العراق، إذ تمّ بلورة أولوياته بالتشاور مع جميع الشركاء من وزارات وإدارات محلية ووكالات الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص وبما ينسجم مع الأولويات الوطنية في خطة التنمية الوطنية 2018-2020”.

وأكد الدليمي أن “الشركاء كافة سيعملون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان على تبني آليات تساهم في تحقيق مخرجات البرنامج القطري للسنوات الأربع المقبلة والتي تعزز القدرات في مجالات دعم التعداد العام للسكان للإفادة منه في الصحة وتنظيم الأسرة وتعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة وتحديث الوثيقة الوطنية للسياسات السكانية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close