ألمانيا: محاكمة داعشي عراقي قتل إيزيدية عطشاً

أرشيفية

وجه الادعاء الفيدرالي في ألمانيا، اليوم الجمعة، تهماً بالقتل والإرهاب لداعشي عراقي ترك فتاة إيزيدية، تبلغ من العمر خمسة أعوام، تموت عطشا في الصحراء.

ويواجه الرجل الذي عرف بأنه (طه أ)، تماشياً مع قوانين الخصوصية الألمانية، تهم القتل والانتماء إلى منظمة إرهابية أجنبية، والإبادة الجماعية، وجرائم ضد الإنسانية، وجرائم حرب، والإتجار بالبشر، وفقا للادعاء الفيدرالي.

وألقي القبض على طه في اليونان في أيار / مايو من العام الماضي، وتم تسليمه إلى ألمانيا في تشرين الأول / أكتوبر. وتم تقديم لائحة الاتهام بحقه في 14 شباط / فبراير في محكمة الولاية في فرانكفورت.

ويُعتقد أن الرجل انضم إلى تنظيم داعش عام 2013، واتخذ الفتاة ووالدتها ضمن «سبايا» عام 2015. ويعتقد أنه وزوجته، جنيفر دبليو، تركا الفتاة، مقيدة بالسلاسل في الهواء الطلق في منزلهما في العراق كعقاب، وتوفيت من العطش.

وزوجته الألمانية قيد المحاكمة بالفعل بشأن القضية ذاتها. ومثلت جنيفر دبليو في ميونيخ، في نيسان / أبريل الماضي، أما القضاء بتهمة القتل وجريمة حرب وعضوية منظمة إرهابية، فيما ستستمر هذه الإجراءات حالياً حتى منتصف أيار / مايو.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close