اجتمع الإخوان والوهابية وكفروا مجتمعاتهم،

نعيم الهاشمي الخفاجي
ما حدث من قتل وذبح وصراعات في الشرق الأوسط وسفك دم البشر المسلم والغير مسلم، لم يكن محض صدفة، الوهابية لها جذورها التكفيرية وحسب قول الشيخ السعودي الوهابي حسن بن فرحان المالكي والذي تبرء من الفكر الوهابي التكفيري الذي كفر أمة الإسلام، الشيخ حسن المالكي وصف الوهابية بما يلي( مخطأ من يقول أن الوهابية خوارج وإنما هم يتبعون سنة معاوية بن أبي سفيان فهم سفيانيون) الوهابية فكرهم مستمد من اجرام معاوية بن أبي سفيان وهم الوحيدون الذين يترضون على معاوية وابنه الفاسق يزيد ونشروا لمعاوية ويزيد فضائل ويترضون عليهم ويعدوهم من أكابر السلف الصالح، سبب كرههم للشيعة بسبب حب الشيعة للامام علي ع بل الإمام جعفر الصادق ع قال لاتجدون مسلم يقول اني أبغض محمد وال بيته وإنما يبغضونكم نكاية بنا، أصل العقيدة الوهابية للحشويين المجسمون لله عز وجل، ابن تيمية كان حشوي مجسم مكفر المذاهب الإسلامية وللشيعة، تصوروا في كتابه منهاج السنة والذي يدرس في الدول العربية الخليجية توجد 125 فتوى تكفر الشيعة في شكل مباشر وعلني، والشيعة يمثلون مكون مهم من المجتمع السعودي والقطري والاماراتي، الوهابية عقيدتهم من ابن تيمية فهم ينفذون فتاوي ابن تيمية بتكفير الشيعة والسنة من المذاهب الغير وهابية، في بداية القرن العشرين وبعد وعد بلفور في إعطاء فلسطين وطنا لليهود تم تسليم الخليج الى الوهابية وطرد الشريف علي بن الحسين مفتي مكة والذي تعاون مع المحتلين لينصبوه ملكا للعرب، وتم دعم حركة الاخوان من قبل الحركات الصهيونية، حسن البنا قام بتوهيبه رشيد رضا بالمال الخليجي وأيضا وهب سيد قطب، هنا حدث الاجتماع مابين الوهابية والإخوان المسلمون من خلال توهيب القادة المؤسسون، كتب سيد قطب منها معالم في الطريق فهو تكفير لامة الإسلام. اما حسن البنا الف كتاب يدرس لفئة القادة من حركة الاخوان وليس لعامة الناس اسم الكتاب الإجماع يحتوي على تكفير للمجتمعات، عمد الإخوان والوهابية على فرز المجتمعات على أسس طائفية لتفكيكها داخليا وإشعال الحروب والقتل الداخلي، ايمن الظواهري كان طبيب بشري حليق اللحية يساعد الناس بمجرد انتمائه لحركة الإخوان تحول لمجرم ذباح ذهب إلى أفغانستان وأصبح زعيم تنظيم القاعدة بفضل المال الخليجي في اسم محاربة السوفيت نيابة عن حروب امريكا المباشرة مع المعسكر السوفياتي، تجربة جرائم الإخوان المتوهبون والوهابية تدمير أفغانستان وباكستان والزحف نحو البوسنه والذهاب إلى الجزائر وقتل ربع مليون مواطن جزائري مسلم بطرق قذرة بواسطة السيوف والسكاكين وللاسف الجزيرة كانت تفبرك اخبار بالقول إن ضباط الجيش الجزائري هم من ينفذون تلك المذابح وكنا نصدق ذلك للاسف إلى أن عملت الجزيرة برنامج من خلال سامي حداد في أكثر من رأي عام 2000واستضافت ابو قتادة أحد رؤوس التكفيريبن الوهابيين ومعه السيد المرحوم عبدالمجيد الخوئي الحوار حول جرائم القتل في الجزائر السيد عبدالمجيد الخوئي استدرج ابو قتادة إلى أن أعلن ابو قتادة بالقول يجوز قتل أطفال ونساء الشرطة والجيش والدرك الجزائري؟؟؟؟هنا المرحوم عبدالمجيد الخوئي قال كلامي اوجهه للمشاهدين هذا هو والتيارات الوهابية هم من يقتلون الأطفال والنساء من أبناء الشعب الجزائري، بعد حلقة الحوار اتضحت الحقيقة بتورط الوهابية بقتل الأطفال والنساء، بعد سقوط نظام صدام الجرذ أصبحت الساحة العراقية ملعب سهل لذبح أطفال ونساء شيعة العراق بسبب تخاذل وتشرذم قادة الأحزاب الشيعية ومرجعياتهم، الى ان حدث الربيع العربي وتكشفت حقيقة سيطرة الإخوان والوهابية على المشهد السياسي ودمروا بلدان مثل ليبيا وسوريا وجزء من العراق، بعد هزيمة الارهابيين التكفيرين في سوريا رأينا زعيم الإخوان الروحي إردوغان تدخل لحماية التكفيريبن، عمل الإخوان والوهابية على تفكيك المجتمعات، بالغرب وخلال وجودنا مع الجاليات العربية والإسلامية ورغم الديمقراطية لكن عمد الإخوان والوهابية على خلق مشاكل مذهبية والتشجيع على عدم التواصل مابين السنة والشيعة وذات مرة قرأت كتاب وزعه الإخوان والوهابية يوصون المواطنين المسلمين على عدم الشراء من أصحاب المحلات العربية الشيعة ووجدت في المخطط رسم لمواقع المحلات مكتوب هذا شيعي رافضي وهذا من أهل السنة والجماعة، عمل الإخوان المتوهبون ومن خلال الملحقات الثقافية لثلاث دول خليجية على توزيع ملايين الكتب وبمختلف اللغات التي تكفر الشيعة وهذا الكلام تم في دول ديمقراطية مثل اوروبا، مهمة الإخوان والوهابية فرز المجتمعات على أسس مذهبية وهذا يشكل خطر كبير خاصة بالدول العربية والإسلامية التي تشهد صراعات وحروب داخلية، هم يقدمون خدمة لتنفيذ مشاريع أسيادهم وداعميهم، بل رئيس وزراء اسرائيل اسحق شامير قال القنابل النووية غير كافية لحماية اسرائيل وعلينا تفكيك الدول المجاورة لنا على اسس قومية ودينية ومذهبية، ووجدت اسرائيل الاخوان والوهابية في تنفيذ المهمة، لكن الخلل بالنظام السياسي للدول العربية التي عجزت عن ايجاد انظمة حكم مستقرة ودائمة تضمن مشاركة جميع المكونات بالحكومات وفي صنع القرار السياسي.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي
كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close