الكعبي: من يمتنع عن تحديد موعد للجلسة الاستثنائية سيتعرض للمساءلة القانونية

قال النائب الأول لرئيس البرلمان حسن الكعبي، السبت، إن من يمتنع عن تحديد موعد للجلسة الاستثنائية بشأن التصويت على حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، سيتعرض إلى “المساءلة القانونية.

وذكر الكعبي في حديث لوكالة الأنباء الرسمية إن “الدستور ألزم رئاسة البرلمان بتحديد موعد الجلسة الاستثنائية”، مضيفاً أنه “بعد طلب رئيس الوزراء وتوقيع أكثر من 70 نائباً لا يستطيع أحد الامتناع عن تحديد موعد للجلسة الاستثنائية”.

وأشار إلى أن “من يمتنع عن تحديد موعد للجلسة الاستثنائية سيتعرض الى المساءلة القانونية”، ماضياً إلى القول: “لا يمكن تطويع الدستور للأهواء الحزبية والسياسية وزمن العودة الى التحاصص والمغانم انتهى”.

وكان رئيس الحكومة المكلف محمد توفيق علاوي دعا، الأربعاء الماضي، مجلس النواب إلى عقد جلسة للتصويت على منح الثقة للحكومة يوم الاثنين المقبل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close