صحة كركوك تنفي اصابة أحد العائدين من إيران بفايروس كورونا

نفت دائرة صحة محافظة كركوك، اليوم الأحد، أنباء تحدثت عن إصابة أحد المواطنين العائدين من إيران بفيروس كورونا المستجد.

وذكرت دائرة الصحة، في بيان ، أن “الدائرة تنفي ما نشر في بعض مواقع التواصل عن اصابة مواطن عائد من إيران بفيروس كورونا”، مبينة أن المواطن “وضع في الحجر الصحي في الردهة الوبائية في مستشفى كركوك العام وليس في مستشفى حي النصر، كاجراء وقائي حسب التوجيهات الوزارية”.

وأضاف البيان، أن “مستشفى حي النصر تعمل بصورة طبيعية وتستقبل المرضى وسيتم تخصيص المركز الصحي في الحي الصناعي كاجراء احترازي للحجر الصحي وللوقاية من الفايروس”.

وأكدت دائرة الصحة بمحافظة كركوك “خلو المحافظة من فايروس كورونا”، داعية المواطنين إلى “عدم تصديق الاشاعات والاعتماد على المصادر الرسمية للحصول على المعلومة الصحيحة”.

وحذر ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق، أدهم إسماعيل، الاحد (23 شباط 2020)، من انتشار فايروس كورونا قبل ارتفاع درجة الحرارة في البلد، مشيراً إلى أن ارتفاع درجة الحرارة يساهم في تقليل احتمالية الإصابة بالمرض.

وأوضح، إسماعيل، في حديث متلفز، أن “الاستعدادات للمرض اهم من العلاج نفسه، وزودنا العراق بمعدات الحماية من المرض، وزودناها ببعض الاختبارات على الناس، الذين نشك بوجود فايروس كورونا بينهم، اضافة الى التوعية بين المواطنين كانت كبيرة ضد هذا المرض”، لافتاً الى أن “الإجراءات التوعوية المتخذة سليمة، خصوصاً في التوعية بالمنافذ الحدودية والمطارات، إضافة الى إرسال رسائل نصية قصيرة لمواجهة فايروس كورونا ونحن ندعم العراق في مواجهة هذا المرض”.

وبشأن درجات الحرارة وعلاقتها بالمرض، يرى إسماعيل، أنه “مع ارتفاع درجة الحرارة تقل درجة الإصابة بهذا الفايروس، لكن ارتفاع درجة الحرارة سيكون خلال شهرين او أكثر، وبهذه المدة لا نريد ان تحصل الإصابة بين المواطنين العراقيين”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close