تاكيد لما نشرته قبل يومين…اول اصابة في العراق لايراني قادم من ايران

قبل يومين او ثلاثة نشرت موضوعا ذكرت فيه ان هناك تعاون غير معلن امرت به ايران مايسمى الحكومة العراقية من اجل نشر فايروس كورونا والسبب هو العمالة المجانية لإيران…حتى ان مطار النجف يسميه البعض بالمطار الإيراني وذلك لسيطرة الجهات الإيرانية بصورة مطلقة على مطار النجف…
وحيث ذكرت الحكومة العراقية بانها قد أغلقت الحدود البرية والملاحة الجوية مع ايران فقد أظهرت إصابة شخص إيراني …اليوم في النجف قادما من ايران جوا أظهرت كذب وزيف ادعاء ما يسمى بالسلطات العراقية بغلق الحدود والرحلات الجوية…
الفايروس القاتل دخل ايران..وعليه ووفق العبودية لإيران..ومن باب نصرة المذهب يجب إدخاله الى العراق باي طريقة…والدليل ان الشخص الإيراني يقال انه طالب يدرس في النجف…(لا اعرف تحديدا ماذا يوجد من جامعات في النجف لكي يدرس فيها وماذا يدرس؟؟).
الهدف الإيراني واضح وهو التاثير على المظاهرات ونشر الرعب بين أبناء شعبنا العراقي الشجاع..واستمرار الانتقام والتدمير المبرمج للبلد منذ عام ..
2003..
لا يسعنا سوى القول…حمى الله شعبنا العراقي من حكومته اولا..قبل ان يحميه من مرض كورونا..لان ما سمي جزافا بالحكومة العراقية اخطر على العراق اكثر من فايروس كورونا..فهذا المرض سينحسر عاجلا ام اجلا…بفضل التعاون الدولي الحثيث والاحتياطات المتسارعة التي تتخذها الدول..لكن فايروسات الفاسدين منتشرة منذ 17 عاما..ومن الصعب اقناعها انها اخطر واقذر من أي فايروس او جرثومة على هذه الأرض…

عمار البازي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close