كيف تقوي مناعة جسمك ضد فيروس كورونا؟

بقلم: البروفسور الدكتور سامي آل سيد عگلة الموسوي

هناك جملة أشياء يمكن ان تقي فالوقاية خير من العلاج وبعضها يقوي مناعة الجسم ومن ذلك ما يلي:

1. غسل اليدين بعد الشك في تلوثهما من خلال السطوح او المصافحة او ما شابهه وبالطريقة التي يوضحها الفيديو ادناه:

2. عدم المصافحة او التقبيل مع ترك مسافة متر على الأقل بينك وبين الشخص الذي انت غير متأكد منه

3. عدم الجلوس في غرفة مع اشخاص انت تشك فيهم بانهم مصابون او حاملون للفيروس اكثر من ١٥ دقيقة

4. عدم استخدام الاقداح او الاواني المشتركة على الاطلاق ويدخل في ذلك المناشف والاغطية وما شابهه

5. تجنب الشيشة وما شاكلها وتجنب استخدام موبايلات الاخرين او اعطائهم موبايلك ولو حصل ذلك فعليك بمسحه جيدا بمعقم كحولي وينصح بمسح الموبايل مرة باليوم بذلك المعقم مثل مناديل ال Wipes المطهرة

6. اذا كانت الام مصابة بالرشح فعليها لبس الماسك للرضاعة والاعتناء بالرضيع

7. تجنب الغرف المغلقة ذات التهوية الضعيفة وتجنب الاجتماعات المكتظة وحتى القليلة

8. هناك من يقول ان الماسك Mask لا يفيد وهذا خطأ فالماسك يقلل كثيرا من استنشاق الرذاذ من الاخرين ويقلل من العدوى سواء للمريض او السليم وهناك طرق عديدة لعمل الماسك مثل هذه التي في الفيديو ادناه:

9. شرب السوائل بشكل جيد خاصة الماء والاكل الصحي خاصة الفواكه وغيرها

10. ممارسة الرياضة بشكل معتدل وبما يتناسب معك

11. ترك مسافة بينك وبين الاخرين في حالة الطوابير مثل المطارات بما لا يقل عن مترين

12. اثبتت الدراسات العديدة الحديثة بأن نقص فيتنامين دال Vitamin D له تأثير على مناعة الجسم وبالخصوص ضد امراض الجهاز التنفسي الفيروسية مثل الانفلونزا والفيروسات الأخرى بما في ذلك فيروسات كورونا نفسها عند الكبار والصغار. ويلعب Vitamin D دورا مهما في مناعة الاوعية الهوائية والجهاز التنفسي بشكل معقد وكبير اصبح يتضح للطب في السنوات الأخيرة. وبما ان العديد من سكان المنطقة العربية والشرق الأوسط وآسيا يعانون من نقص شديد في Vitamin D فان امكن عليك ان تراجع طبيبك لعمل فحص لذلك في الدم لكي تعالجه وان لم تتمكن على ذلك فعليك؛ بتناول على الأقل 800 International Unit مرة واحدة في اليوم ان لم تكن تتعرض للشمس كثيرا وحوالي نصف تلك الجرعة بالنسبة للأطفال وبالنسبة للذين يتعرضون للشمس كثيرا من الكبار. وينسحب نفس الشيء على الحديد فالذين لديهم فقر دم تكون مناعتهم للفيروسات وغيرها ضعيفة مما يجعلهم اكثر عرضة للإصابة او عند حدوثها فتكون اشد من أولئك الذين يتمتعون بمناعة جيدة بحكم Vitamin D والحديد.

13. اذا ما شعرت بتوعك بحرارة او بزلة برد خاصة السعال وضيق التنفس فعليك عدم التأخر من مراجعة الطبيب قبل استفحال المرض او نقله لغيرك كما وعليك بارتداء الماسك مباشرة وعزل نفسك لحين زيارة الطبيب بأقرب وقت.

14. تجنب لمس الانف او العين او الفم والأكل بيد غير مغسولة

15. لحد الان لا يعرف ان كان الفيروس ينتقل عن طريق البول والبراز وذلك جائز جدا كغيره من الفيروسات اذن عليك اتخاذ التدابير عند استخدام التواليت العامة

أخيرا وعلى ضوء الأرقام الابيديميولوجية وما تسجله الدول من إصابات و وفيات فيبدو ان الأرقام سوف تستمر بالصعود خلال الأسابيع القادمة ولا ندري ما ذا سيحصل للفيروس في الصيف فهو على الاغلب سوف يقل وقد يتوقف تماما لان الحرارة تقتله ولكن يجب الحيطة والحذر لانه قد يغير جيناته الوراثية ويصبح مقاوما للحرارة وذلك لأنه قد يطور نفسه من خلال العديد من الإصابات. وذلك التطوير الذاتي سوف لن يكون مسيطرا عليه من البشر بل انه قرار وموقف يتخذه الفيروس نفسه والطب لا يعلم كيف يحدث ذلك. اما التفاؤل بلقاح فذلك بعيد على المدى القريب وفي احسن الأحوال يحتاج الى ما لا يقل الى عام واحد في احسن الظروف لان اللقاح يجب تجربته أولا والتحقق من مدى فعاليته وعدم احداثه مضاعفات جانبية بدراسته على القوارض أولا ثم الانسان قبل تعميمه تجاريا.

نتمنى السلامة والصحة للجميع والوقاية خير من العلاج.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close