بعد “نيوتن”.. التربية تطلق “الموزابوك” للتواصل بين الطلبة والمدرسين

أطلقت وزارة التربية تطبيق “الموزابوك” لضمان التواصل بين الطلبة والهيئات التدريسية والتعليمية خلال فترة الانقطاع عن الدوام في المدارس، وذلك بعد نحو عشرين يوما على اطلاقها منصة “نيوتن”.

وأبلغ مصدر في المديرية العامة للمناهج الدراسية بالوزارة، صحيفة الصباح الرسمية، إن “المديرية تعملُ على دعم منصة التعليم الالكتروني في ظل الظروف الراهنة، وأتمت في هذا الصدد إتاحة تطبيق (الموزابوك) عبر الموقع الالكتروني للمديريَّة والوزارة بالتعاون مع إحدى الشركات العالميَّة المتخصصة في المناهج الدراسيَّة لضمان التواصل بين الطلبة والتلاميذ والمعلمين والمدرسين خلال فترة انقطاعهم عن الدوام في المدارس”، مشيرا الى ان “المديريَّة كانت قد أقامت ورشة تدريبيَّة بشأن هذا التطبيق في وقتٍ سابق”.

وأوضح أنَّ “تطبيق “الموزابوك، هو برنامجٌ مجاني للطلبة والمدرسين يهدفُ الى تسهيل التواصل بينهما وإكمال المشوار التدريسي والتعليمي للعام الدراسي الحالي الذي شهد تلكؤاً بسبب الأحداث التي رافقت انتشار وباء كورونا”.

وبين المصدر أنَّ المديريَّة تبنت التطبيق لخدمة الطلبة ومساعدتهم على إكمال منهاجهم الدراسي بحسب الخطة الدراسيَّة التي أعدت لهذا العام، لاسيما بعد أنْ أطلقت الوزارة المنصة الالكترونية للتواصل مع الطلبة ودعمهم تعليمياً، بما يضمن إكمال المنهاج المقرر للنصف الثاني من العام الدراسي”.

ولفت الى ان “التطبيق يعملُ على دعم المناهج الدراسيَّة المعتمدة في الوزارة كما يحتوي على دروسٍ الكترونيَّة مع وجود خاصيَّة تسجيل المحاضرات، ما يسهل على التدريسي شرح المادة وإيصالها للطالب”.

وكانت الوزارة قد كشفت في العاشر من شهر اذار الحالي، عن اطلاقها منصة “ﻧﻴﻮﺗﻦ” اﻻﻟﻜﺘﺮوﻧﻴﺔ ﻟﺘﻌﻮﻳﺾ الطلبة والتلاميذ ﻋﻤﺎ ﻓﺎﺗﻬﻢ ﻣﻦ اﻟﺪروس ﻻﻛﻤﺎل المنهاج اﻟﺪراﺳﻲ المقرر ﻟﻠﻌﺎم اﻟﺪراﺳﻲ 2019-2020.
ويبدو ان المنصة “نيوتن” لم تتلقى رواجا او اهتماما من معظم التلاميذ والطلبة واولياء امورهم لاسباب عدة، بينها عدم توفر الوسائل الالكترونية لدى الاسر المتعففة، فضلا عن ضعف شبكة الانترنت في عموم البلاد والذي يؤدي الى صعوبة الوصول للمنصة.

وتوقفت الدراسة بشكل عام في العاصمة بغداد ومحافظات العراق، إثر تعطيل الدوام الرسمي وفرض حظر شمال للتجوال لاسيما في العاصمة بغداد، على رأس قرارات عدة للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقرر مجلس الوزراء العراقي تمديد حظر التجول في عموم البلاد الى الحادي عشر من نيسان المقبل.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close