منظمة: شركات الإنترنيت تهرب السعات

قالت المنظمة العراقية لقياس جودة الاتصالات، امس الثلاثاء، إن شركات صغيرة تهرب سعات الانترنيت الى العراق وتتسبب بتردي الخدمة في البلد.

واوضحت المنظمة في بيان تابعته (المدى)، ان “دخول سعات الإنترنت إلى العراق بطرق غير رسمية (تهريب) وعدم استحصال الدولة العراقية مبالغ مقابل دخول تلك السعات على عكس ما تستحصله من الشركات المستثمرة بشكل رسمي، يُخسر الدولة ملايين الدولارات سنوياً، فضلاً عن تسببه بتردي خدمة الإنتريت”. وأضافت أن “المستثمرين في قطاع الإنترنت والمستخدمين (المواطن) وكذلك الدولة، هم المتضررون الوحيدون من التهريب، والمستفيد منه الشركات المهربة، لذا من الضروري على وزارة الاتصالات أن تقف بوجه هذه العمليات وتمنع التهريب بشكل نهائي”.

وأشارت المنظمة العراقية لقياس جودة الاتصالات، إلى أن “سمعة العراق غير الإيجابية في مجال الانترنت سببها شركات صغيرة تقوم بتهريب الانترنت وتعمل على إدخال سعات بأسعار قليلة وبيعها بمبالغ طائلة بشكل غير رسمي”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close