الصحة ترد على التشكيك بأعداد الإصابات والوفيات لكورونا بالعراق

ردت وزارة الصحة، على انباء التشكيك بأعداد الإصابات والوفيات لكورونا بالعراق، فيما توعدت باتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة لحماية المواطنين من التشويش المتعمد.

وقالت الوزارة في بيان ان “بعض الوكالات الخبرية والصحف تناقلت تشكيكا بأعداد الإصابات والوفيات التي تعلنها السلطات الصحية في العراق وأدعت ان أطباء اكدوا وجود آلاف الاصابات والوفيات دون ان تذكر دليلا واحدا على مدعاها”.

واضافت ان “اعداد الإصابات والوفيات تعلن بعد تأكيدها وتدقيقها من قبل دائرة الصحة العامة في مركز الوزارة ودوائر الصحة في بغداد والمحافظات وتعلن بشكل شفاف وعبر الموقف اليومي منذ بداية الازمة ولحد الان”.

وتابعت ان “منظمة الصحة العالمية اكدت ولأكثر من مرة ان العراق يطبق المعايير الدولية في التعامل مع الاصابات والوفيات والحالات المشتبه بإصابتها”، مشيرة الى ان “نشر مثل هذه الأخبار وفي هذا الوقت الحرج سيؤدي الى تقليل الالتزام بحظر التجوال مما يعني زيادة احتمالية الإصابة وانتشار الوباء”.

وحملت الوزارة “الوكالات والصحف المعنية المسؤولية القانونية الناتجة عن نشر معلومات خاطئة تهدد الامن الصحي للبلد”، متوعدة بـ”اتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة لحماية المواطنين من التشويش المتعمد”.

وبينت ان “كوادرها ستواصل بذل كل جهودها وتسخير كافة امكانياتها لمكافحة هذه الأزمة الصحية غير المسبوقة، ولدعم العوائل العراقية المتضررة من هذا الوباء”، مشددة على “الاصرار بتقديم أفضل دعم ورعاية لهم ولأبناء شعبنا الكريم”.

وكانت صحيفة النيويورك تايمز نقلا عن وكالة رويترز قد نشرت خبرا تضمن ان هناك الاف الحالات المصابة بفيروس كورونا في العراق، وذكرت ان الحكومة اخفت هذه الاعداد وطلبت من الكوادر الطبية عدم التحدث مع الاعلام حولها.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close