منظمة: العراق يخسر نحو 120 مليون دولار سنوياً بسبب تهريب الانترنت

كشفت “المنظمة العراقية لقياس جودة الاتصالات”، اليوم السبت، عن حجم الخسائر التي تتعرض لها وزارة الاتصالات بسبب عمليات “تهريب” الإنترنت.

وقالت المنظمة في بيان إن “وزارة الاتصالات تخسر دخلاً يُقدر بـ120 مليون دولار أميركي سنوياً سبب عمليات تهريب الإنترنت التي تقوم بها بعض الشركات، مما يؤثر سلباً على موازنة الدولة العراقية بشكل عام وعلى ميزانية الوزارة بشكل خاص”.

وأوضحت، أن “الخسائر الشهرية بسبب تهريب الإنترنت تتراوح بين 9 – 12 مليون دولار، وهذا رقم كبير لو دخل لموازنة الدولة لكان بالإمكان أن يتم تطوير واقع الإنترنت في العراق”، داعيةً وزارة الاتصالات إلى “إنهاء عمليات التهريب وضبط دخول السعات إلى العراق من خلال بوابات الدولة الرسمية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close