نائب: قرار محكمة التمييز اعاد الحق للكتلة الاكبر بترشيح رئيس للوزراء

اعتبر النائب عن تحالف الفتح همام التميمي، السبت، ان قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية، جعل قضية تكليف عدنان الزرفي لتشكيل الحكومة من الماضي، وأعاد الحق والشرعية للكتلة الاكبر لتقديم مرشح رئاسة مجلس الوزراء.

وقال التميمي إنه “بعد قرار ديوان رئاسة الجمهورية سحب المرسوم الجمهوري الخاص بتعيين القاضي المتقاعد محمد رجب الكبيسي عضواً أصلياً في المحكمة الاتحادية تماشيا مع قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية الذي صدق قرار محكمة بداءة الكرخ القاضي بإلغاء المرسوم الجمهوري لمخالفته القانون، فان اي تفسيرات او قرارات صدرت من المحكمة الاتحادية في فترة نقص عدد اعضاءها تعتبر باطلة ومن بينها قرار منح الشرعية لرئيس الجمهورية لاختيار مرشح وتكليفه لرئاسة الوزراء”.

وأضاف أنه “وفقاً لهذا القرار فهذا معناه ان تكليف عدنان الزرفي من قبل رئيس الجمهورية اصبح من الماضي ولا قيمة قانونية له بعد ان فقد رئيس الجمهورية تلك الشرعية بالتكليف”.

وأوضح التميمي، ان “قرار محكمة التمييز اعاد الحق الى مكانه واعطى الشرعية للكتلة الاكبر لتقديم اسم المرشح وسحب البساط من تحت المتصيدين بالماء العكر، واثبت لنا ما راهنا عليه دائما من استقلالية القضاء والحيادية العالية التي يتمتع بها بعيدا عن الضغوط الجانبية لهذا الطرف او ذاك”.

ودعا التميمي، رئيس الجمهورية، إلى “سحب تكليف الزرفي كما سحب مرسومه الجمهوري بتعيين القاضي الكبيسي للحفاظ على هيبة منصب رئيس الجمهورية وانهاء حالة الفوضى”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close