وصول مصطفى الكاظمي الى رئاسة الجمهورية تمهيداً لتكليفه بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة

سلّم رئیس الجمهوریه‌ العراقی برهم صالح ، رسمياً ، اليوم الخميس ، المكلف الجديد بتشكيل الحكومة العراقية مدير جهاز المخابرات ، مصطفى الكاظمي كتاب تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة بدلاً عن عدنان الزرفي الذي اعلن (قبل قليل) في رسالة مفتوحة اعتذاره رسمياً عن مهمة التشكيل .

وحضر مراسم التكليف عدد كبير من قادة الكتل السياسية والنواب الذين وصلوا إلى قصر السلام ، من بينهم زعيم تحالف الفتح، هادي العامري، ورئيس جهاز الأمن الوطني، فالح الفياض، وزعيم تيار الحكمة الوطني، عمار الحكيم .

وكان تحالف الفتح› بزعامة هادي العامري، أكد مساء الأربعاء، انسحاب عدنان الزرفي من تشكيل الحكومة العراقية، وأن الأطراف السياسية الشيعية، بحضور ممثلي الكورد والسنة، اتفقوا على ترشيح مصطفى الكاظمي للمنصب.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن القيادي في تحالف ‹الفتح› عامر الفايز ، قوله إن القوى السياسية الشيعية اتفقت على ترشيح رئيس جهاز المخابرات العراقي مصطفى الكاظمي لمنصب رئاسة الحكومة العراقية، وأن الكورد والسنة أيدوا هذا الطرح.

كما كانت المصادر، رجحت أن يصدر التكليف الرسمي لمططفى الكاظمي من قبل الرئيس العراقي برهم صالح، اليوم الخميس ، رغم نفي مصادر من ائتلاف ‹النصر› التي رشحت الزرفي للمنصب ، صحة هذه الأنباء ، وأكدت أن «ترشيح الزرفي بات أمراً واقعاً، وننتظر مجلس النواب العراقي كي يحدد موعد جلسة منح الثقة لحكومته».

وكان رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني قد أعلن مساء الأربعاء، تأييد اقليم كوردستان لترشيح مصطفى الكاظمي لرئاسة الحكومة العراقية.

وصول مصطفى الكاظمي الى رئاسة الجمهورية تمهيداً لتكليفه بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close