“لوك أويل” تواجه صعوبات فنية في العراق

ذكرت وسائل إعلام روسية، عن صعوبات جمة تواجهها الشركات النفطية الروسية العاملة في العراق، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وجاءت تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة “لوك أويل” النفطية الروسية، فاغيت أليكبيروف، لتلفزيون الإخباري الروسي أن “الشركة الروسية تواجه صعوبات جمة في العراق وأبرزها صعوبة توفير عمالة لأصولها المتواجدة على مختلف الأراضي العراقية وذلك بسبب القيود والإجراءات المتبعة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد”.

وأضاف أليكبيروف قائلا “في العراق نواجه مشكلة استبدال عمال المناوبات، نتوصل إلى اتفاقات مع الموظفين لإبقائهم في مناوبات تستمر 60 يوما أو أكثر”.

وأشار المدير التنفيذي للشركة الى أن “مصانعها في العراق تحاول العمل بالرغم من هذه الإجراءات عبر تأمين طرق مناسبة للعمل”.

يذكر أن شركة النفط الروسية في العراق تدير حقل غرب القرنة 2 النفطي الذي يبعد 65 كيلومترا شمال غربي البصرة وهو أحد أكبر حقول النفط في العالم حيث يبلغ احتياطي النفط فيه نحو 14 مليار برميل.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close