طبيب سويدي: الحل لكوفيد-19 في متناول اليدّ

Attachment thumbnail
إيهاب مقبل

 وجه الطبيب السويدي ميكائيل نوردفورس نداءًا لوكالة الصحة السويدية باستخدام مزيج من الأدوية «هيدروكسي كلوروكين وأزيثروميسين وكبريتات الزنك» في أقرب وقت ممكن لعلاج الأشخاص المصابين بمرض كوفيد-19.

 وقال نوردفورس في تسجيل مصور له على اليوتوب يحمل عنوان «الحل لكوفيد-19 في متناول اليدّ» أن البروفيسور ديدييه راؤول، مدير المعهد الاستشفائي الجامعي في مدينة مرسيليا الفرنسية، تمكن من علاج نحو 2600 شخص مصاب بمرض كوفيد-19 مع عشرة وفيات فقط نتيجة لذلك، دون آثار جانبية خطيرة،  وأن الطبيب فلاديمير زالنكو من نيويورك حصل على نتائج مماثلة من هذا «العلاج الهندي».

 وأضاف نوردفورس المعروف بانتقاده للاستراتيجية السويدية الحالية «مناعة القطيع» ضد فيروس كورونا أنه من المهم اعطاء مريض الكوفيد-19 مزيج من الأدوية «هيدروكسي كلوروكين وأزيثروميسين وكبريتات الزنك» في أقرب وقت ممكن من سياق المرض من أجل أن يكون له تأثير، تمامًا كما هو الحال عند تناول عقار تاميفلو للإنفلونزا وأزيكلوفير لعدوى الهربس.

 كما حذر نوردفوس من أن هذا المزيج من الأدوية لن يؤثر على المرض في حالة اعطاءه للمريض في مرحلة متأخرة.

 وأختتم نوردفوس بتوجيه نداءًا لوكالة الصحة السويدية بصرف هذا المزيج من الأدوية في أقرب وقت ممكن من الرعاية الأولية لتقليل عدد الوفيات بالمرض، وكدواء وقائي للعاملين في الرعاية الصحية وأقارب المرضى بهدف تخفيض عدد المصابين بالمرض الذين يحتاجون إلى رعاية صحية في المستشفيات السويدية.

 الفيديو

 

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close