( بير يوسف )

حامد كعيد الجبوري

گُلّي يا گلي حبيبي وگلي من گلي زعل والورد ما دام يزهر ياسمين وسندس وچوري وشقائق…. غيوم تمطرني أمل إسأل گليبي يحبگ أسأل گليبگ أحبگ غمّض عيونگ تراني بفرحة خدودگ تراني أرتوي بحبگ وأفيض وأنزل بشفتگ عسل بنومتگ… حارس أحلامگ بيقضتگ… عيني عليگ تحزن احزنلگ بچي وتمسح دموعي دمعتگ وأوگع بطولك طواويس وحمامه وأمتلي بشوگگ هلاهل وأنسه ميؤوس الحچي بيا بحر عشاگ مزروع المحار عاشگ وعاشگ غصت گل البحار

بگل شواطي البحر الأبيض الفاو وبشط العرب لؤلؤة شيخ الزهر الليل ياخذني حنيني والتقاة البيك تمنعني أعترف آنه ابن البير خواني ١١ عاشگ وصال الشمس والگمر سجدولي صبر شوگگ بروحي غميچ بلا أماني و ما أعف ولا (زليخا) تحط وصالگ وأشتعل ألف وألف بهيده تهمسلي تعاااااال وين ما ترحل أجيگ للسمه جناح وأچيك ترضه ما ترضه حبيبي وگلي من گلي زعل للدعاء الوصل أيدي وبسماء الفرح للعشاگ إلگ عمري ابتهل …. 9 آيار 2020 م

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close