عن تعيينات الكهرباء.. نائب يدعو الكاظمي لتوجيه ضربة واضحة لجهة فساد معروفة

دعا النائب صباح الطلوبي العكيلي، الثلاثاء، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، لتوجيه ضربة واضحة لجهة فساد كانت حاضرة امام الاعين، بالاشارة الى من يقف وراء تعيينات وزارة الكهرباء، مشيرا الى ان تلك الخطوة ستكون بادرة حسن نية وكمصداقية له مع الشعب.

وقال العكيلي “نقدر لرئيس الوزراء صعوبة التعامل بملفات شائكة ومتداخلة وصعوبة ايجاد الحلول لها، ولعل من اهمها ملف التعيينات في وزارة الكهرباء، ودفع الاجور للعقود والاجراء اليوميين”، متسائلا “هل كان وجود هؤلاء الاجراء والعقود يمثل عبء على الموازنه، وهل كانوا يمثلون عبء على الوزارة، وهل كان لهم ذنب حين فتح وزير الكهرباء التعيينات فتقدموا لذلك تحقيقا لامنياتهم بالتعيين ورغبة في الحياة الكريمة”.

واضاف العكيلي، “لا نعلم ان كان رئيس الوزراء قد وجه بالتحقيق مع وزير الكهرباء السابق ولجان التعيينات ومدير عام الادارة، وهل الوزارة هي من ورث ابائهم ليتحكموا بها بهذا الشكل، ولااعتقد انهم يفعلون ذلك لو كانت ورث لابائهم، لان الناس حينها كانوا قد اخذوا حقوقهم من حدقات عيونهم”، لافتا الى ان “الوزارة هي وزارة اؤلئك العقود والاجراء لذلك فهم لازالوا يتطلعون الى شخصكم رئيس الوزراء لانصافهم بتثبيتهم حسب الامكان ودفع رواتبهم”.

واكد العكيلي، انه “حتى لايمر فعل الوزير ومن شارك معه دون عقوبة وحتى يكونوا عبرة لغيرهم، فاننا ندعوا الى مسائلتهم عن السند القانوني لافعالهم تلك، وكبادرة حسن نية وكمصداقية للكاظمي مع الشعب العراقي نجد انها ستكون ضربة واضحة لجهة فساد كانت حاضرة امام الاعين دون ان يكون لهاعقوبة اورادع، على ان لاتمس التحقيقات العقود والاجراء باي مكروه كونهم ممن ينتظرون ان تكون الحكومة لهم عون وسند وجهة منصفة تراعي رغبتهم بالعيش الكريم”، داعيا الكاظمي “لاحالة وزير الكهرباء السابق وكل من تلاعب بمقدرات البلد وبابناءه الى التحقيق”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close