عضو بالمالية النيابية يستبعد الاستقطاع من الرواتب مجدداً ويقدم مقترحات لحل الأزمة

استبعد عضو اللجنة المالية النيابية جمال كوجر، الأحد، عودة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى خيار الاستقطاع من الرواتب لحل أزمة السيولة النقدية، فيما قدم عدداً من المقترحات لحل الأزمة.

وقال كوجر إن “خطوة رئيس الوزراء بالبدء في الاستقطاعات من الطبقة الهشة في المجتمع وهي رواتب المتقاعدين لم تكن خطوة موفقة وأعطت درساً مهماً للحكومة”، مبيناً أن “الحكومة بحال بدأت بالاستقطاعات من الدرجات الخاصة والرئاسات الثلاث والوزراء والنواب فان وقع الاستقطاعات من باقي الدرجات سيكون أقل تأثيراً مما حصل”.

وأضاف كوجر، “لا نتعقد أن رئيس الوزراء سيعود للجوء إلى خيار الاستقطاع مرة أخرى بعد ما حصل، وبحال اللجوء اليه فانه سينحصر بالدرجات العليا فقط”، لافتاً إلى أن “رؤيتنا بأن الاستقطاع لن يحل المشكلة الفعلية على الأرض، لكن الحل يكون من خلال مواجهة الفساد والبدء بتصحيح مسار الدولة الاقتصادي وإعادة هيكلة السياسة الاقتصادية للدولة”.

ومضى كوجر إلى القول إن “الكاظمي بحاجة إلى دعم الشارع العراقي والمرجعية والصالحين في مجلس النواب، وبدون طرح سياسات اقتصادية سليمة فلن يحصل على هذا الدعم”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close