الاقتصاد البرلمانية تدعو الحكومة لإيجاد بدائل عن النفط: غير مرغوب دوليًا

طالبت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، امس الاربعاء، الحكومة بايجاد بدائل عن النفط، خصوصا ان الاخير أصبح سلعة غير مرغوب بها دوليا.

وأفاد عضو اللجنة النائب عطوان العطواني، بأن “الوضع الاقتصادي ضاغط وبشكل كبير على الحياة العامة بشقيها الاستثماري والمالي”، مبينًا أنه “تم تعطيل الكثير من المشاريع الستراتيجية والمتوسطة بسبب عدم إقرار الموازنة”. وأضاف، أن “الحكومة مطالبة بإيجاد البدائل عن النفط بعد أن أصبح سلعة غير مرغوب بها دوليا، بسبب استخدام الطاقات البديلة المتجددة”. ودعا إلى “إعداد دراسة معمقة عن الوضع الاقتصادي في العراق لتنمية الإمكانيات والقدرات والاستفادة من الثروات الطبيعية لتطوير القطاعات الأخرى”. وأشار إلى أن “الكثير من المشاريع الاستثمارية المتوقفة تحتاج إلى التمويل، واستمرار توقفها يعني الاندثار وحرمان المواطن من خدماتها”، مؤكدا “أهمية تخصيص من 20 إلى 25% من القروض التي تعتزم الحكومة اقتراضها وتوظيفها بشكل صحيح وتوزيعها على المشاريع الاستثمارية المهمة، لاسيما أن تنمية قطاع الاستثمار من شأنها تكوين رافد ثانوي بعد النفط”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close