الفرار

الفرار

عبد صبري ابو ربيع

افر من نفسي

فرار الريح من الشرق

ارتدي كل انفاسي

واتعلق بما يعشق حسي

اموت من لغة الانتظار

ومن بصيص شعلة من النار

والموت في كل دار

والبليد لايعرف سرابيل الحب

كالطائر مكسور الجناح

اشتهيك في كل يوم

وانا الجريح المدمى

بلغة الزمن الملعون

الذي يحصد اجمل العيون

وتحت صدري شغاف محترقة

اهرب منها ولم اجد مااحققه

سوى سموم القناديل المطلقة

وخلفي الالالف الاقاويل

المسمنه والمحملة بالهموم

وجناحي المكسور

يطير معلول القلب

وعند عينيى لغة القبور

والموت يملا الدرابين

عند العيون الناعسة

التي تشهق من حريق الانفاس

كن مختبا خلف الاستار

والنار تشتعل في كل دار

الى اين الفرار

ايتها النفس المطمئنه

وانتي تركضين خلف العشق المجنون

خوفا من القادم المجنون

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close