إسائة صحيفة الشرق الأوسط للسيد علي السيستاني لأسباب طائفية

إسائة صحيفة الشرق الأوسط للسيد علي السيستاني لأسباب طائفية، نعيم الهاشمي الخفاجي

نقلت قناة الميادين في خبر عاجل أن صحيفة الشرق الأوسط التابعة لاحد الدول الخليجية الناشرة للفكر الوهابي التكفيري نشرت رسم كاريكاتير مسيء للسيد علي السيستاني زعيم الشيعة بالعراق والعالم الإسلامي، ليس بالأمر الغريب على هذه الصحيفة أن تنال من السيد علي السيستاني والشيعة بالعالم، هذه الرسومات تكشف حقيقة النظرة الطائفية المقيتة لدى هؤلاء، هل لازال مغفلوا شيعة العراق يحسنون الظن بالحضن والعمق العربي، ليست المرة الأولى أن تستهدف صحيفة الشرق الأوسط شيعة العراق، سبق أن مهاجمة نساء الشيعة في زيارة أربعينية الإمام الحسين ع بل يوميا تنشر رسومات مسيئة تستهدف مرجعيات شيعية كبيرة، بل وتنشر مقالات لكتاب سعودين وعرب لشتم الشيعة والافتراء على معتقداتهم، بل واتبعت إدارة الصحيفة على شراء ذمم كتاب عراقيين ممسوخين من طائفتهم لشتم شيعة العراق مقابل الحصول على المال، نشرت هذا المقال على صفحتي في الفيس بوك علق العشرات على المنشور قمت في نسخ تعليقات الإخوة المعلقين وضعتهم في المقال حتى يشارك الآخرون من المعلقين في الكتابة التحريرية للمقال، الاخ الدكتور الاستاذ كمال الحاج عميد كلية الاعلام بجامعة تشرين السورية في إحدى محاضراته قال الصحفي الناجح عندما يكتب مقال عليه فتح المجال للمعلقين وعندما يريد نشر المقال في إحدى الصحف يقوم في إضافة التعليقات ليكون للمقال معنى جيد لذلك انا بدأت في إشراك الإخوة المتابعين لي ونبدأ الآن في كتابة بعض تعليقات المعلقين الكرام

السيد مقداد الموسوي كتب التعليق التالي

دول الخليج كلها شر على العراق لا تريد الخير لنا

الاخ ابو عمار التميمي أحد الرجال الذين جاهدوا بساحات الحرب ضد نظام صدام الجرذ الهالك كتب التعليق التالي

والله الشيعه مو الشيعه النعرفها انخلطت الأوراق وتاهت علينه الكل تتكلم باسم الشيعه والشيعه ماكله تبن حشه السامع

الاخ الأستاذ مصطفى عبيد فرحان كتب

ليس المرة الاولى التي تسيء بها جريدة الشرق الاعهر التعوسيه للعراق فسبق لها ان تجاوزت على نساء العراق الشيعه ولم تتحرك حكومة الجبناء والفاسدين حينها بل اكتفت بالصمت وحتى حركت الشارع كانت على استحياء . ماذا ننتظر من اخواننا غير المفخخات والانتحاريين والاساآت والفتن والدسائس فنحن بنظرهم العدو الاول في العالم ويجب القضاء علينا حتى لو تحالفوا مع الشيطان لاجل ذلك. لا نقول سوى حسبنا الله ونعم الوكيل سينتصر لنا ولو بعد حين .

الشيخ عبدالامير الخفاجي كتب التعليق التالي

هم همج وغير مثقفون يفهمون روث وبول البعير هذه والدليل راسمين الصوره واليفتهم عندما تقطع السلسله سوف يقع والعكس صحيح انه السيد يتالق دوما وحائز على احترام السنه قبل الشيعه وهم الخليج يحترمونه جدا ولكن اعلامهم مريض ومسموم خطؤ في رسمهم لانهم همج

بعد نشر تعليقات الإخوة على مقالنا نكتشف أن جماهيرنا المضحية تعرف أماكن الخلل وتعي أن النظام السعودي أسوأ نظام يحكم دولة بعقلية متطرفة بثقافة بدوية تكفيرية تتبع اقذر الطرق في التعامل مع اي شخص او اثنية أو قومية تختلف مع النظام السعودي الطائفي وخاصة إذا كانت الفئة شيعية اكيد تحصل الوزر الاكبر من فتاوي التكفير وتشويه السمعة، اختم مقالي بكلمة رائعة إلى البرفسور حيدر اللواتي استاذ في جامعة مسقط في عمان حيث قال السيد اللواتي

حيدر_اللواتي

‏ظاهرة تدعوني الى التعجب والاستغراب، دول وشعوب ومجتمعات تُلدغ من ذات الجحر مرات ومرات وكأنها فقدت ذاكرتها وتناست مصائبها ومآسيها، أراها تكتوي بنيران الشرور والفتن والنزاعات ينفثها ذات الجحر!!

اقول للسيد اللواتي نعم ماتفضلت به ينطلق على ساسة المكون الشيعي العراقي للاسف الكل يعرف أن الإرهاب الذي حرق العراق منذ عام 2003 وليومنا هذا هو إرهاب موجه لتحقيق أهداف سياسية لإعادة فلول البعث للتسلط على رقابنا مرة ثانية وللاسف ضحوا هؤلاء الساسة الفاشلين بجماهيرهم المليونية وعجزوا عن كسبهم وتوجيههم لتأديب قتلة الشعب من شراذم فلول البعث الوهابي، بيئتنا جاهلة تحتاج لجهد كبير في اعادة المعلومات وهذا ما يسمى في الصحافة في التلقين واتعجب عندما يتهمك شخص بالقول انت فاشل؟ بدون اي وازع اخلاقي، بظل ثورة الاتصالات بات في امكان كل مواطن أن يعبر عن آرائه وهذا الحق كفلته قوانين حرية الصحافة والتعبير عن الرأي، للاسف هناك من هو مصاب بعقد نفسية وقد قرأت كثيرا لعلماء اجتماع تطرقوا لمثل هذا البشر تجد بعضهم مصاب بعاهات بجسمه فاشل في حياته العائلية مهمته الزواج ولو من غجرية ولايحسب حساب المستقبل لأطفاله وسعادته وأيضا هذا يدخل ضمن حريتهم الشخصية وليس من حقي أن أتكلم عن ذلك، الإنسان المحترم عليه أن يحترم الآخرين ولايسخر منهم ابدا وخاصة إذا كان هناك قاسم مشترك يجمعنا مثل مظلومية الهجرة والتهجير والأذى من نظام صدام الجرذ الهالك، انا أعدائي فلول البعث وهابي دون غيرهم وليس كل من هو وهابي وإنما التكفيري الذي يؤيد العمليات الإرهابية الانتحارية التي تستهدف اهلنا بالعراق، هناك وهابي تم تضليله فهؤلاء لا يمكن لي أن اصنفهم ضمن تصنيف خانة الأعداء ابدا وليست من اخلاقي والقيم التي تربيت ونشأت عليها، اغرب نكته وانا أكتب هذه السطور أعلنت صحيفة الشرق الأوسط أنها لن تستهدف السيد علي السيستاني هههه شر البلية مايضحك طيب ولماذا يضعون صورة السيد علي السيستاني؟.

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي

كاتب وصحفي عراقي مستقل.

3.7.2020

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close