وزير داخلية كردستان لوزير الاتصالات الاتحادي: قوات الامن مستعدة لتقديم الدعم لعمليات الصدمة

اكدر وزير الداخلية في اقليم كردستان ريبير احمد لوزير الاتصالات الاتحادي اركان شهاب الشيباني، السبت، استعداد قوات الأمن في الاقليم لتقديم انواع الدعم والاسناد لعمليات الصدمة الخاصة بمكافحة تهريب سعات الانترنت بالعراق.

وقالت وزارة الاتصالات في بيان “التقى المهندس اركاب شهاب احمد الشيباني وزير الاتصالات برئيس حكومة اقليم كردستان العراق مسرور البارزاني، وفي بداية اللقاء رحب البارزاني بالشيباني والوفد المرافق له وعلى رإسهم الدكتور علي الخويلدي رئيس الجهاز التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات والمهندس بسام سالم الزيدي رئيس مجلس الامناء”.

واضاف البيان، “جرى خلال الاجتماع بحث سبل التعاون المشترك بين وزارة الاتصالات الاتحادية و وزارة النقل والمواصلات في اقليم كردستان العراق وتطوير قطاع الاتصالات بشكل عام وتنظيم عمليات ادخال سعات الانترنت الدولية من داخل اراضي الاقليم الى العراق”.

واكد الشيباني، بحسب البيان “استعداد وزارته لتقديم كل اشكال الدعم لاقليم كردستان وحل المشاكل العالقة بموجب الدستور”.

وعلى صعيد متصل، التقى الشيباني بوزير داخلية اقليم كردستان ريبر احمد، حيث تم خلال اللقاء تحديد الاطر الاستراتيجية للتعاون المشترك وتقديم قوات حرس الاقليم الدعم والاسناد لعمليات الصدمة التي تنفذها وزارة الاتصالات بالتعاون مع هيئة الاعلام والاتصالات والاجهزة الامنية بمختلف صنوفها وخصوصا في المناطق الواقعة على حدود الاقليم”.

واكد ريبر، “استعداد قوات الامن في الاقليم على تقديم كل انواع الدعم والاسناد لعمليات الصدمة”.

وكان وزير الاتصالات اركان شهاب احمد الشيباني اعلن، في (١٣ حزيران ٢٠٢٠) عن انطلاق “عمليات الصدمة” بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء لكشف ومكافحة تهريب سعات الانترنت في العراق وهي أكبر عمليات تخصصية مشتركة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close