ارض الخراب ..

ارض الخراب ..
بقلم / عباس الصالحي

بين ازقتها كان يمشي وحيدا
بروح محطمة وقلب دامي
خطواته الثقيله تحمله مجبره
لعلها تصل به بعيدا عن كل هذا الدمار
دمار الروح والجسد ودمار الارض والبلد
فهي لا تعلم انها في ارض الخراب
السرقة والقتل وغياب الأحباب
انها في ارض سيطر عليها المجرمون
واصبحوا فيها يقررون و يحكمون
لا رادع ولا قانون ..فقط هم فيها من يعيشون
مات الفقير والمسكين من الاوجاع
وذبح العالم والطبيب بسكين الأطماع
الصوت فيها غير مسموع
وكل دعاء من الظلم مرجوع
فمالك الا اكمال المسير .. لعلك في يوم قريب لا تكون لهم اسير
لعلك تجد ارضا خضراء .. وثمار وماء
تجد استجابة للدعاء .. وينتهي زمن البغاء
اكمل خطواتك .. وشد جراحك .. وداوي قلبك بالامل .. فان الله مع الصابرين المتقين
وان الله مع الثائرين المخلصين .. الصادقين
وحينها فقط اعلم انهم راحلون .. منكسرون .. نادمون .
حينها فقط ستسير بثبات .. بلا اوجاع او صوت جياع
حينها فقط سينتهي الالم ويتحقق الحلم .

الصالحي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close