زاخو: نزوح أكثر من 40 عائلة مسيحية بسبب قتال تركيا وPKK

كشف عضو مجلس محافظة دهوك فارس يوحنا، اليوم السبت، عن نزوح أكثر من 40 عائلة مسيحية من قراهم ومنازلهم في زاخو، بسبب القتال الدائر بين تركيا وحزب العمال الكوردستاني PKK.

وقال يوحنا : «بعد تجدد القتال بين PKK  وتركيا منذ شهرين في زاخو، نزح حتى الآن أكثر من 40 عائلة مسيحية من قراهم ومنازلهم، إلى مركز القضاء ونواحي بيرسفي وباتفيا ومجمع هيزاوا».

وأشار إلى أن العوائل النازحة هم من أهالي قرى شرنسا سرو وسهل تح وقرى مسيحية أخرى في زاخو، لافتاً إلى أن القرى المسيحية القريبة من مركز زاخو تعتبر أكثر أماناً.

وبين يوحنا، أن «الكنائس ودور العبادة في تلك القرى أغلقت بعد نزوح السكان، ونحن نطالب PKK وتركيا بإيقاف القتال وإبعاد الصراع عن أراضينا، ليتمكن المسيحيون النازحون من العودة إلى بيوتهم، كما نطالب بتعويض المتضررين».

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close