امريكا تكشف ارشيف حكم البعث للباحثين العراقيين داخل الولايات المتحدة فقط

أفاد تقرير لمركز ويلسون الامريكي المتخصص بابحاث التاريخ، بأنه تم الكشف عن ارشيف حكم البعث الذي استولت عليه الولايات المتحدة في فترة الغزو عام 2003 ليصبح متاحا للباحثين للعراقيين داخل الولايات المتحدة على وجه الخصوص .
وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ أن ” هناك مجموعتين رئيسيتن للبيانات المتعلقة بالعراق وهما مركز سجلات ابحاث الصراع واوراق ارشيف حزب البعث خلال فترة الحكم من عام 1968 الى 2003 وتحتوي على ملايين الوثائق ، مما يوفر وجهة نظر جديدة لطبيعة الحكم في العراق وطبيعة الانظمة الاستبدادية كيف تعمل وكيف تدير عملية السيطرة على الجيش والمواطنين “.
واضاف أن ” البيانات والوثائق الموجود في مركز ابحاث الصراع يوفر للمؤرخين العسكريين رؤية أعمق في الجيش العراقي ، وبالتالي مساعدة العلماء على الابتعاد عن طرق التفكير التي تتمحور داخل الولايات المتحدة حول التاريخ العسكري العراقي”.
وتابع أن ” سجلات ارشيف البعث مخيفة بشكل خاص فهي تضم ملايين الوثائق التي لا تزال متاحة فقط لأولئك الذين يمكنهم قراءة اللغة العربية ويمكنهم السفر إلى كاليفورنيا أو واشنطن العاصمة للاطلاع عليها و مهما كانت هذه المحفوظات مثيرة للجدل ، فإن هذه الوثائق تقدم فهماً لا يصدق حول الدولة والمجتمع والحياة في العراق اثناء فترة الحكم البعثي”.
وواصل أن ” هناك سجلات وتسجيلات صوتية ووثائق لنظام صدام وللتسجيلات السرية لاجتماعاته وتسجيلات لمكالمات هاتفية ومؤتمرات تضم آلالاف الساعات المسجلة و قد يوفر هذا الأرشيف افضل نظرة على العراق في عهد صدام حسين”.
وبين ان “المجموعة الثانية من الارشيف داخل معهد هوفر في حرم جامعة ستانفورد وتحتوي على 11 مليون مستند اصلي تضم كل شيء بما في ذلك الصور الفوتوغرافية والوثائق الحكومية الرسمية والاتصالات الأجنبية والمزيد من المواد الاخرى ذات الصلة”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close