نائب: تكليف شخصية من خارج العاصمة لإدارة أمانة بغداد يجعلنا في مشكلة مستقبلية

اعتبر النائب عن محافظة بغداد صباح الطلوبي العكيلي، الثلاثاء، تكليف شخصية من خارج العاصمة لإدارة أمانة بغداد يجعلنا في مشكلة مستقبلية.

وقال العكيلي إن “إحدى المشاكل المهمة هي مشكلة تعيين أمين لبغداد، وحيث ان نواب العاصمة وقفوا بقوة في وجه حكومة عادل عبد المهدي الذي حاول ان يجد لها شخص متحزب ومن خارج المحافظة، لذلك لا نريد ان تتكرر المشكلة والمعضلة مع علمنا بان رئيس مجلس الوزراء يعلم ان مسؤولية المحافظات هي مسؤولية ابناءها”.

وأضاف :”نشد على ايدي رئيس مجلس الوزراء في اختيار شخصية بغدادية عاشت مع البغداديين محنهم قبل (سقوط صدام) وبعدها وكذلك ان تكون بعيدة كل البعد عن التحزب اي مسقل وغير تابع لاي جهة، وذوشخصية قوية وتاريخ ناصع وسمعة جيدة ويفضل ان يكون من المؤسسة نفسها”.

وأوضح العكيلي، “لا اعتقد أن البغداديين لاتوجد لديهم شخصية قادرة على ادارة ملفها وبتلك المواصفات، لذلك اعتقد ان وجود شخصية من خارج المحافظة لادارة ملف بغداد يجعلنا في مشكلة مستقبلية قد تسمح بتواجد محافظين غير تابعين للمحافظة”.

وبين العكيلي، :”نرى أن يكون ابن المحافظة هو الاولى والوحيد الذي يتنافس مع ابناء محافظته وهذا ما نأمله من الاصلاح الذي يتحرك ويديرعمليته رئيس مجلس الوزراء باعتباره اعلى سلطة تنفيذية”.

وتابع، :”نشد على ايدي رئيس الوزراء باختيار امين بغداد ضمن المواصفات البسيطة التي يحتاج اهل بغداد من صاحبها ان يوفر لهم الخدمات وان يكون منصفاً وقادراً على ادارة منظومة من اصعب منظومات الحكومة واكثرها تعقيداً بل تعادل بحدود ثلاث وزارات في تخصصاتها المختلفة، وهي جهة خدمية اي للخدمة وبوابة لتحسين مظهر بغداد العاصمة”.

وأعرب عن أمله، من الشخص القادم ان “يكون حيادياً ومستقلاً استقلال حقيقي”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close